محافظ الغربية : تنمية وبناء الإنسان أحد أهم أهداف حياة كريمة   

محافظ الغربية يتابع القافله الطبية
محافظ الغربية يتابع القافله الطبية

أكد الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، أن المحافظة في إطار تنفيذ رؤية مصر 2030، تسعى إلى تنمية وبناء الأنسان جنباً إلى جنب مع تجديد البنية التحتية التي تتم بكافة القطاعات بجميع قرى مركز زفتى، ضمن أعمال المبادرة الرئاسية حياه كريمة والتي أطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتطوير الريف المصري. 

اقرا ايضا|تعرف على أبرز أخبار "الغربية" خلال 24 ساعة

أضاف رحمي أن المحافظة نفذت عدد من المبادارت تمثلت في إطلاق الهيئة العامة لتعليم الكبار " ١٢ قافلة تعليمية ، فتح عدد ٨٠ فصل وإستكتاب عدد ٨١٢ دارس" ،كما بلغ عدد الدارسين بفصول محو الأمية وتعليم الكبار ١١٧٨٠ دارس نجح منهم ٦٥٩٦ دارس في ٣٤٣٧ فصل تم فتحهم والعمل بهم. 

وتابع رحمي أن المحافظة أشرفت على تنفيذ عدد ١٠٢ قافلة متنوعة مابين " ٤٠ قافلة طبية قامت بتوفير الكشف والعلاج المجاني والتحويل لإجراء العمليات الجراحية ، 21 قافلة بيطرية قدمت العلاج والإرشادات اللازمة ، ١٩ قافلة إجتماعية لتقديم المساعدات ومعالجة العديد من المشكلات الاجتماعية المحلية و ٢٢ قافلة زراعية لتقديم كافة الخدمات الإرشادية للمزارعين بالمجان لأهالي القرى بزفتى. 

وأضاف الدكتور رحمي أن المحافظة بالتعاون مع وزارة الإتصالات ومؤسسة حياة كريمة قامت بإطلاق مبادرة حياة كريمة رقمية حيث تم تنفيذ عدد ٨ دورات تدريبية استفاد منها ٢٧٦ متدرب ، كما نظمت مديرية التضامن الإجتماعي ٩ ندوات ارشادية استفاد منها ٦٥٠ مستفيد ،مثمنًا على دور المجلس القومي للمرأة والذي ساهم في إصدار ٦٥١٧ بطاقة رقم قومي لنساء قرى زفتي إلى جانب ٦حملات طرق أبواب استفاد منها ٧٤ ألف مستفيد ، بجانب تنظيم ١٦ ندوة ودورة تدريبية لـ ١١٠٥ مستفيد. 

أوضح محافظ الغربية أن الإنسان هو العنصر المهم في هذا التطوير، إذ تمثل التنمية البشرية الركيزة الأساسية والاستراتيجية للأمن المستدام بأبعاده الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، وتعمل على زيادة الخيارات المتوفرة للأفراد، من توفير حياة صحية بعيدة عن الأمراض، زيادة انتشار المعرفة، وتوفير الموارد التي تساهم في وصول الأفراد إلى مستوى الحياة الكريمة.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي