في موكب جنائزي مهيب ..تشييع جثمان الطفلة منار ضحية حقنة الطبيب البيطري

تشييع جثمان الطفلة منار
تشييع جثمان الطفلة منار

شيع أهالي قرية الفرستق التابعة لمركز بسيون بمحافظة الغربية في موكب جنائزي مهيب جثمان الطفلة منار النجار 4 سنوات والتي توفيت عقب قيام طبيب بيطري يعمل في صيدلية خاصة بزوجته بإعطائها حقنتين في الكتف والعضل لخفض درجة حرارتها دون إجراء اختبار حساسية لها ممما تسبب في  أصابها بهبوط حاد وتسمم في الجسم

 

 

اقرأ أيضا|ضبط المتهم بنشر فيديو «مُفبرك» يدعي احتجاز مواطن لإجباره على التصالح


حيث وصلت سيارة الإسعاف التي كانت تقل جثمان الطفلة الضحية من مشرحة مستشفى المنشاوي العام بطنطا عقب انتهاء الطب الشرعي من تشريح الجثمان لمعرفة أسباب الوفاة وإعداد تقرير بذلك لرفعه إلى النيابة التى باشرت التحقيقات في الواقعة والتي استمعت لأقوال الوالد الطفلة ووالدتها حول ظروف الواقعة والذين أكدوا أن الطفلة لم تكن تعاني من أي أمراض سابقة وأنهم لاحظوا ارتفاع في درجة حرارتها بسبب ألم بدرسها

 

حيث اسرعت الأم إلى الصيدلية حيث قام الطبيب المتواجد بإعطائها حقنة في الأول ثم لاحظ ظهور تشنجات عليها عقب إعطائها الحقنة الأولى فأعطاها حقنة أخرى أدت إلى انهيارها وتركها وطلب من امها الذهاب بها إلى المستشفى حيث استقلت توكتوك إلى مستشفى بسيون المركزي والذين قاموا بإبلاغ الشرطة التي قامت بضبط الطبيب الذي تبين أنه طبيب بيطري وليس بشرى وتم نقلها إلى مستشفى المنشاوى العام بطنطا حيث توفيت وقررت النيابة حبس الطبيب ٤ أيام على ذمة التحقيقات.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي