وزير النقل: «القطار الكهربائي LRT» شريان تنمية جديد للمجتمعات العمرانية

الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء
الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء

تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء اليوم، أعمال تنفيذ مشروع القطار الكهربائي الخفيف (LRT) (السلام - العاصمة الإدارية الجديدة - العاشر من رمضان)، يرافقه المهندس كامل الوزير، وزير النقل، واللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، والدكتور عصام والي، رئيس الهيئة القومية للأنفاق، ورؤساء مجالس إدارات الشركات المنفذة، وعدد من قيادات الهيئة القومية للأنفاق.

 أكد المهندس كامل الوزير خلال الجولة على أهمية هذا المشروع، باعتباره شريان تنمية جديد للمجتمعات العمرانية الجديدة المتمثلة في العبور، والمستقبل، والشروق، وهليوبوليس الجديدة، وبدر، والمنطقة الصناعية، والعاشر من رمضان، والعاصمة الإدارية الجديدة، فضلاً عن تبادله لخدمة نقل الركاب مع الخط الثالث للمترو في محطة عدلي منصور، ويتبادل أيضاً مع القطار الكهربائي السريع العين السخنة- العلمين في المحطة المركزية، كما يتبادل مع "مونوريل" شرق النيل الذي يخدم العاصمة الإدارية الجديدة في محطة مدينة الفنون والثقافة.

وشرح وزير النقل خطوات المشروع، مشيراً إلى أن تنفيذه يتم على ثلاث مراحل؛ حيث تبدأ المرحلة الأولى من محطة عدلي منصور حتى محطة مطار العاصمة بطول 65.63 كم بعدد 11 محطة سطحية، لتبدأ المرحلة الثانية من بعد محطة مطار العاصمة حتى محطة مدينة الفنون والثقافة بطول 3.18 كم، وتشمل محطة واحدة علوية هي محطة الفنون والثقافة، فيما تبدأ المرحلة الثالثة من محطة كاتدرائية الميلاد وحتى محطة العاصمة المركزية بطول 18.5 كم بعدد 4 محطات تشمل 3 محطات علوية وواحدة سطحية، لافتاً إلى أنه بناء على توجيه من القيادة السياسية، سيتم مد مسار المشروع لخدمة الكتلة السكانية الكبيرة بمدينة العاشر من رمضان وهي المرحلة الرابعة التي تبدأ من محطة مدينة المعرفة وحتى محطة مركز مدينة العاشر من رمضان بطول 16 كم، وبذلك يصبح طول المسار بالكامل 103.3 كم بعدد 19 محطة. 

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي