لأول مرة.. انتخاب نساء لرئاسة 3 بلديات مدن كبرى بالمغرب

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

في خطوة غير مسبوقة في المغرب، تم انتخاب ثلاث نساء لرئاسة بلديات مدن كبرى، الرباط والدار البيضاء ومراكش، وترأس النساء بلديات 3 من أكبر وأهم مدن المغرب: الرباط والدار البيضاء ومراكش، وكانت أحزاب في المغرب قد أطاحت بحزب "العدالة والتنمية" من الحكم في انتخابات أجريت هذا الشهر.

وانتخبت العاصمة المغربية الرباط، امرأة رئيسة للبلدية لأول مرة في تاريخها، ما يعني أن ثلاث مدن رئيسية بالمملكة ستقودها نساء، بعد الانتخابات التي أجريت في وقت سابق من هذا الشهر.

وقالت أسماء أغلالو (52 عاما)، مرشحة التجمع الوطني للأحرار، بعد أن اختارها المجلس البلدي في الرباط رئيسة لبلدية المدينة التي يبلغ عدد سكانها 550 ألف نسمة "إنه يوم تاريخي لمدينة الأنوار" الرباط.

ويأتي التصويت بعد الانتخابات التشريعية والجهوية والبلدية على مستوى البلاد التي جرت في 8 سبتمبر الجاري.

وتصدر حزب "أغلالو"، التجمع الوطني للأحرار (RNI) بزعامة رجل الأعمال عزيز أخنوش، نتائج الانتخابات التشريعية والجهوية والبلدية، مطيحا بـ"حزب العدالة والتنمية" الذي حكم لفترة طويلة على الصعيد الوطني.
من الجدير بالذكر أنه قبل أربعة أيام انتخبت المرشحة عن حزب "التجمع الوطني للأحرار" نبيلة الرميلي (47 عاما) على رأس بلدية الدار البيضاء، لتصير أول امرأة تتولى المنصب في أكبر مدن المغرب التي يناهز عدد سكانها 3,5 ملايين نسمة.
وفي مدينة مراكش العاصمة السياحية للبلاد، عادت مرشحة حزب "الأصالة والمعاصرة" فاطمة الزهراء منصوري في سن 45 عاما إلى مكتب رئيس البلدية الذي كانت تشغله من 2009 إلى 2015.
وحل حزب "الأصالة والمعاصرة" ثانيا في الانتخابات التشريعية والبلدية وثالثا في الانتخابات الجهوية وأسس هذا الحزب المستشار الملكي حاليا فؤاد عالي الهمة عام 2008، قبل أن يستقيل منه عام 2011.
 

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي