الغرفة التجارية تحذر الشباب : 

10 آلاف شركة توظيف عمالة بالخارج غير مرخصة تمارس النصب على المواطنين

وزير القوى العاملة
وزير القوى العاملة

لجنة مشتركة من «القوى العاملة» و شعبة الحاق العمالة لمواجهة الوظائف الوهمية "أونلاين"

كثفت وزارة القوى العاملة تحركاتها، بالتعاون مع شعبة إلحاق العمالة بالخارج، لمواجهة ظاهرة شركات توظيف العمالة بالخارج غير المرخصة والتي تمارس النصب و الاحتيال على الشباب راغبي العمل بالدول العربية و الأجنبية.
كشف خالد شوقي، عضو شعبة إلحاق العمالة بالخارج بغرفة القاهرة التجارية، عن تنامي ظاهرة شركات توظيف العمالة بالخارج غير المرخصة بالسوق المصرية، والتي يصل عددها إلى 10 آلاف شركة، تقوم بعرض وظائف وهمية عبر الإنترنت "أونلاين" وتمارس النصب و الاحتيال على الشباب، الأمر الذي يسئ إلى وزارة القوى العاملة و الشركات المرخصة التي يتجاوز عددها 1000 شركة. 
وأشار شوقي، في تصريحات لـ «بوابة اخبار اليوم»، إلى أنه سيتم تشكيل لجنة مشتركة تضم مسؤولين من وزارة القوى العاملة و ممثلي شركات إلحاق العمالة بالخارج، لتذليل العقبات التي تواجه الشركات المرخصة، و التصدى للشركات غير المرخصة، لافتاً إلى أنه من المقرر إصدار قرار وزاري بتشكيل تلك اللجنة قريباً.

اقرأ أيضا: السعودية تسمح باستقبال 6 مهن مصرية.. أبرزها الأطباء وعمال المصانع

وأوضح أن تجديد ترخيص شركة إلحاق العمالة بالخارج يتطلب الحصول على موافقات 7 جهات أمنية، لذا فإن الإجراءات قد تستغرق عام، في حين أن الشركات غير المرخصة تمارس نشاطها بدون رقابة من الجهات الحكومية المختصة. 
كانت شعبة إلحاق العمالة بالخارج، قد توقعت توفير 400 ألف فرصة عمل للمصريين بالخارج هذا العام، رغم استمرار جائحة كورونا، سيكون معظم فرص العمل في السعودية وعدد من الدول بالخليج، حيث يتجه الكثير إلى العمل بالمملكة.
وسببت جائحة كورونا في تعطل عمل شركات التوظيف وتوقف سفر العمالة المصرية للخارج لمدة طويلة، نتج عنها خسائر لشركات التوظيف. 
وشددت وزارة القوى العاملة هذا العام على شركات التوظيف لتسجيل كافة عقود العمالة المصرية التي ستسافر للخارج بالوزارة.
وتقدر حجم العمالة المصرية بالخارج بدول الخليج نحو 5 ملايين عامل مصري.
 

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي