اكتشاف مذهل..غواصون يعثرون على أكبر الكنوز في قاع بحر إسبانيا

أثناء عثور الغواصون على العملات الذهبية
أثناء عثور الغواصون على العملات الذهبية

اكتشف الغواصون على أحد أكبر الكنوز في أوروبا ، من العملات الذهبية الرومانية قبالة سواحل إسبانيا.


و بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي إكسبريس" البريطانية ، أن الباحثون أفادوا أن العملات المعدنية قد تم إخفاؤها عن الغزاة البربريين منذ حوالي 1500 عام، وتم العثور عليها من قبل زوجين  كانا ينظفان القمامة من قاع البحر في أليكانتي.


وعثر الزوجان لويس لينس وسيزار جيمينو، على 53 قطعة نقدية ذهبية سليمة وفي حالة ممتازة من الحفظ بعد وضعها دون أن يمسها منذ القرن الرابع ،وهذا الاكتشاف المذهل على عمق سبعة أمتار في البحر بالقرب من بلدة "إكسابيا" الساحلية.


وحدد الخبراء ثلاث عملات تظهر الإمبراطور الروماني فالنتينيان الأول ، وسبع عملات تظهر فالنتينيان الثاني ، و 15 من ثيودوسيوس الأول ، و 17 عملة أخرى من أركاديو و 10 من هونوريوس.


 واكتشف لويس صورة قديمة عندما عاد إلى قاربه لمزيد من التفتيش في القطعة الأثرية ، مثل وجه يوناني أو روماني، وعاد الغواصون بعد ذلك إلى الموقع وأمضوا ساعتين في حفر ما تبقى من الكنز باستخدام مفتاح وسكين الجيش السويسري.

اقرأ ايضا:طير يحرر «ميركل» من القيود الرسمية في آخر أيام مشوارها السياسي


ويقول خايمي مولينا من جامعة أليكانتي، إنه اكتشاف أثري وتاريخي استثنائي حيث أن تحقيقه يمكن أن يقدم ثروة من المعلومات الجديدة لفهم المرحلة الأخيرة من سقوط الإمبراطورية الرومانية الغربية ،وهي واحدة من أكبر مجموعات العملات الذهبية الرومانية الموجودة في إسبانيا وأوروبا.
.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي