دفن الرئيس السابق للجزائر عبد القادر بن صالح

عبد القادر بن صالح
عبد القادر بن صالح

ودعت الجزائر اليوم الخميس 23 سبتمبر رئيسها السابق عبد القادر بن صالح في مراسم دفن رسمة حضرها الرئيس الحالي.

و قالت وكالة الأنباء إن الرئيس عبد المجيد  تبون حضر جنازة بن صالح إلى جانب رئيس مجلس الأمة صالح قوجيل، ورئيس المجلس الشعبي الوطني، ابراهيم بوغالي، الوزير الأول، وزير المالية، أيمن بن عبد الرحمن، رئيس المجلس الدستوري، كمال فنيش، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق سعيد شنقريحة وأعضاء من الحكومة.
اقرأ ايضاً|رئيس وزراء السودان: انقلاب النظام السابق هو الأخير.. ولن يحدث مستقبلا
كما حضر الجنازة كبار المسؤولين في الدولة وشخصيات وطنية ومجاهدين إلى جانب ممثلي السلك الدبلوماسي المعتمد في الجزائر وكذا أفراد من عائلة الفقيد.

يذكر أن غيّب الموت، يوم الأربعاء 22 سبتمبر، الرئيس الجزائري السابق عبد القادر بن صالح عن عمرٍ ناهز الـ80 عامًا.

وتأتي وفاة بن صالح بعد أيام من وفاة سلفه الرئيس الأسبق للبلاد عبد العزيز بوتفليقة، الذي وافته المنية يوم الجمعة الماضية.

وأصدر مجلس الأمة الجزائري اليوم الأربعاء بيانًا نعى فيه وفاة بن صالح، قائلًا: "ينعى مجلس الأمة إلى الأمة والشعب الجزائري وفاة رئيس الدولة الأسبق ورئيس مجلس الأمة السابق، المجاهد عبد القادر بن صالح، الذي وافته المنية صباح اليوم الأربعاء 22 سبتمبر 2021".

وكان عبد القادر بن صالح هو الرئيس المؤقت للجمهورية الجزائرية منذ مارس 2019، وذلك بعدما أعلنه البرلمان في 9 أبريل 2019 أعلنه رئيسا للدولة لمدة 90 يوما وفقا للمادة 102 من الدستور.

وجاء تعيين بن صالح رئيسًا للجمهورية عقب شغور المنصب إثر استقالة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، وبعد نهاية الـ90 يوما مدد المجلس الدستوري بفتوى دستورية بقاء رئيس الدولة بن صالح في منصبه لغاية تحقيق تنظيم الانتخابات الرئاسية 2019، والتي فاز بها الرئيس الحالي عبد المجيد تبون.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي