أطباء: خشونة المفاصل من أكثر أمراض المصريين.. والسيدات أكثر عرضة للإصابة

خشونة المفاصل
خشونة المفاصل

 

قال د. تيمور الحسيني أستاذ جراحة العظام بطب عين شمس، إن التهاب وخشونة المفاصل من أكثر الأمراض شيوعاً بين المصريين، وإن السيدات أكثر عرضة للًإصابة بخشونة الركبة، خاصة بعد سن الخمسين.

وأكد أن أكثر المفاصل تعرضًا للخشونة هي المفاصل الكبيرة كالركبة ومفاصل العمود الفقري، كذلك بعض المفاصل الصغيرة كمفصل أصبع الابهام باليد، موضحًا أن خشونه المفاصل مرض ينتج عن تآكل الطبقة الغضروفية الناعمة التي تغطي السطح المفصلي وتساعد على نعومة الحركة, حيث يحدث ضعف في هذه الغضاريف ويتشقق سطحها ثم تتآكل تدريجياً ويضعف سمك الطبقة الغضروفية حسب مرحلة المرض.

وتابع: يحدث مرض خشونة الركبة كمرض أولي دون سبب مباشر أو بشكل ثانوي ينتج عن إصابات مباشرة للسطح المفصلي كالكسور وإصابات الغضاريف والأربطة او حالات تؤدي الى زيادة الإجهاد على السطح المفصلي كانحراف الساقين والاعوجاج حول الركبة، وكذلك الأمراض الروماتيزمية والالتهابات المزمنة لمفصل الركبة.

إلا أنه كشف عن وجود عدة عوامل قد تؤدي إلي زيادة و تسارع خشونة الركبة، و منها العوامل الوراثية، وزيادة الوزن، والتقدم في العمر، وكذلك الإجهاد المتكرر للركبة مثل الجلوس لفترات طويلة في وضع القرفصاء، وكذلك الاكثار من صعود ونزول السلالم.

وأضاف: في مراحل متقدمة من الخشونة تتآكل الطبقة الغضروفية تماماً ويصبح سطح العظم المفصلي عارياً من الغضاريف التي تغطيه، وكذلك تنحرف العظام عن وضعها, ما يزيد الضغط على سطح العظم أيضاً ويبدأ بالتآكل.

وأشار أستاذ جراحة العظام، إلى وجود دواء جديد بمكونات طبيعية، حيث يحتوي على مادة الكولاجين من مصدر بحري طبيعي، مما يزيد فعاليته ويُحسن صحة الغضاريف، ويعزز عوامل الأمان في استخدامه، وبالتالي تزداد فعاليته.

وتابع: يحتوي الدواء علي ثلاثة مكونات طبيعية اخري يقوم كل منها بوظائف تضاف لتاثير الكولاجين، وهذه المكونات هي حامض الاسكوربيك أو فيتامين (سي) و هو يعد من أقوي المواد المضادة للأكسدة، كما انه مكون أساسي في النسيج

المكون لسطح و بطانة المفاصل.

وأستطرد: الدواء يحتوي أيضًا على الكركم الطبيعي، الذي أوضحت دراسات حديثة قدرته على كمضاد للالتهاب و مضاد للأكسدة، بالإضافة إلى الفلفل الاسود الذي يزيد من امتصاص الكركم بنسبه ٢٠٠٠٪، كما يتمتع بصفات مماثلة كمضاد للاكسدة، وهو معروف في الطب الشعبي بكونه مسكن للالام.

من جانبه، أوضح د.عبد السلام عيد أستاذ جراحة العظام وأمين عام الجمعية المصرية لجراحة العظام، أن أعراض خشونة المفاصل تتمثل في الالام المرتبطة بالحركة، وصعوبة تحريك المفاصل، وفي المراحل المتقدمة يكون الشعور بالالم حتى اثناء المشي والنوم.

وقدم عدة نصائح لمرضى خشونة المفاصل أهمها الحفاظ على الوزن في حدود الوزن المثالي لتخفيف الحمل على المفاصل، واتباع نظام غذائي صحي، وممارسة التمارين البسيطة لتقوية العضلات. 

وأكد أن العلاجات الحديثة لخشونة المفاصل تعمل بشكل متكامل على تقوية الغضاريف وليس مجرد تسكين الالم، مما يجعل المريض قادر على ممارسة حياته بشكل طبيعي، وفي كثير من الاحيان لا يحتاج إلى التدخلات الجراحية.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي