وزير الآثار يناقش مستجدات الأعمال بمشروع الكشف عن «طريق الكباش»

الدكتور خالد العناني وزير السياحة و الاثار
الدكتور خالد العناني وزير السياحة و الاثار

عقد، اليوم، الأربعاء الدكتور خالد العناني وزير السياحة و الاثار، اجتماعا موسعا، مع اللجنة الأثرية المعنية بمشروع الكشف عن طريق المواكب المعروف باسم طريق الكباش والذي يربط بين معابد الأقصر والكرنك.

وجاء ذلك، بحضور الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للاثار ورئيس قطاع المتاحف ومستشار الوزير للعرض المتحفي ورئيس الإدارة المركزية لمركز تسجيل الآثار ومعاون الوزير للعرض المتحفي ومدير عام ادارة تطوير المواقع الاثرية والمتاحف.

وناقش الاجتماع، الأعمال النهائية والموقف التنفيذي لمشروع الكشف عن طريق المواكب المعروف باسم طريق الكباش والذي يربط بين معابد الأقصر والكرنك، بالإضافة الي تحديد أماكن الزيارة الجاذبة على هذا الطريق وتجهيزها لتكون معرضا للصور النادرة من القرن ١٩ والتي تروي تاريخ معابد الكرنك والأقصر و طريق المواكب الذي يربط بين المعابد وأهم الاكتشافات الاثرية وصور ومناظر للأعياد والاحتفالات التي كانت تقام في العصور القديمة، وذلك تمهيداً للاحتفالية الكبرى التي ستقام خلال الأشهر القليلة القادمة للترويج لمحافظة الأقصر.

كما سيتم تزويد هذه الصور ببطاقات تعريفية وعمل كيو آر كود (QR Code) لها لتحويل الزائر على الموقع الالكترونى للوزارة لمزيد من المعلومات عن الصور والمعرض والطريق، كما سيتم إتاحة طريق المواكب للزيارة عن طريق تمهيد الممشي ورفع كفاءة الطريق وعمال إضاءة ليلية، بالإضافة إلى تزويد الطريق بعدد من اللوحات الإرشادية يتم تصميمها بمواد مقاومة لأشعة الشمس.

 

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي