خاص| والد الطفلة ليال: ابنتي ماتت قضاء وقدر.. وحالتها تحسنت بالعلاج الجيني 

الطفلة (ليال)
الطفلة (ليال)

قال أحمد العزب، والد الطفلة (ليال) الحاصلة على أول حقن بالعلاج الجيني لضمور العضلات الشوكي، إن نجلته توفيت "قضاء وقدر" ولا علاقة لوفاتها بآثار الحقن الجيني الذي حصلت عليه ضمن مبادرة الرئيس للعلاج مرضي ضمور العضلات .

وذكر لـ"بوابة أخبار اليوم"، أن طفلته كانت في تحسن ملحوظ عقب الحقن الجيني وكانت والدتها تتابع دوريا بمعهد ناصر ،والجميع كان متفائل من تحسن تحاليلها ، واستكمل بكلمات حزينة «ولكن أمر الله نافذ ولا اعتراض علي قضاء الله».

اقرأ أيضا| بعد وفاتها.. تفاصيل حقن الطفلة ليال بالعلاج الجيني لضمور العضلات

وأوضح انه تم دفن طفلته بمقابر العائلة بدمياط، ووجه رسالة لكل أسر مرضى الضمور الشوكي، قائلا: "لا داعي للقلق ..وفاة ليال قضاء وقدر"، ولفت إلى أن لجنة ضمور العضلات عزته في نجلته.

وكان أحمد العزب، قد أعلن عبر صفحته بـ"فيس بوك"، عن خبر وفاة طفلته، مما آثار الحزن في قلوب الكثيرين نظرا لأن الطفلة كانت تمثل قصة من النجاح للحصول علي العلاج الأغلي.

وقد حصلت ليال في 3 أغسطس الماضي علي الحقن الجيني بتكلفة بلغت 2,5مليون دولار قبل استكمال عامها الثاني بأسبوع واحد ليفاجئ الجميع بخبر وفاتها اليوم.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي