استخراج جثة متوفى بعد دفنه بـ 41 يوماً بالاقصر

المتوفي
المتوفي

أحمد زنط

أمر المستشار المحامي العام الأول لنيابات الأقصر الكلية، باستخراج جثة المتوفى، جمال حماد أحمد، ابن منطقه نجع الحمادين بمدينة ومركز الزنية شمال محافظة الأقصر وذلك لإعادة تشريحها بمعرفة أطباء الطب الشرعي  للتأكد، من أسباب الوفاه والذي تم دفنه منذ 41 يوماً. 

وكانت أسرة المتوفي قد تقدمت بعدة بلاغات يشككون فيها من طبيعة وفاة ابنهم، و اشتباههم بما نمى إليهم من معلومات مؤخراً بأن الوفاة جنائية وإصرارهم على استخراج جثة فقيدهم بعد هذه الفترة الطويلة ودرءا للشكوك طالبت الأسرة من سلطات النيابة العامة بالأقصر استخراج جثة المتوفى لبيان حقيقة الشكوك والاشاعات المتداوله واستدلال الحقيقية فى أسباب وفاته.

 حيث ذكرت أسرة المتوفى فى شكواها للمستشار المحامى العام عن تعرضهم لضغوط واغراءات من البعض للتغاضى عن أسباب وفاة عائلهم إلا أنهم قاموا بإبلاغ المحامي العام الأول لنيابات الأقصر الذي أصدر قراره بإعادة فتح مقبرة المتوفي والقيام بتشريحه ومعرفة أسباب الوفاة..

 حيث تم انتداب الطبيب الشرعى لتشريح جثة المتوفى وبيان عما اذا كانت الوفاة جنائية من عدمه فى سابقة تعد الأولى بالأقصر وهى استخراج جثة متوفى من مقبرته وتشريحها واخطار ادارة البحث الجنائى بمديرية أمن الأقصر لسرعة ورود التحريات حول واقعة الوفاة وملابسات دفن الجثة.

إقرا أيضا| إزالة ٢٠ فدان تعديات على محطة صرف صحي بالدير شرق الأقصر

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي