صور| «حديقة الميرلاند».. أكبر حدائق مصر الجديدة في الخمسينيات 

حديقة الميرلاند في الخمسينيات
حديقة الميرلاند في الخمسينيات

لكل منطقة وحي في مصر، منطقة خضراء مميزة، وعند الحديث عن حي مصر الجديدة يظهر إلى النور حديقة الميرلاند التي تعد من كبرى الحدائق في حي مصر الجديدة. 

بدأ التخطيط لبناء الحديقة في آواخر عهد محمد على وتحديدًا عام ١٩٤٩، وبنيت في عهد الملك فاروق وسميت بنادي سباق الخيل، وكان وقتها البارون إمبان مؤسس حي مصر الجديدة وصاحب قصر بارون الشهير يملك جميع الأراضي الموجودة في مصر الجديدة. 

وبعد قيام ثورة 23 يوليو تم نقل نادي سباق الخيل إلى منطقة نادى الشمس، وتم تسميته بعد ذلك بنادى الفروسية، وترك المكان مقفول حتى عام 1958 ليتم التخطيط لبناء حديقة ضخمة على مساحة 50 فدانًا.

اقرأ أيضا| رحلة الراقصة شفيقة.. من الثراء الفاحش لقصة حب دمرت ثروتها 

اشتهرت الحديقة بأنها مليئة بالأشجار العالية و تحتوي أيضا على بحيرة كانت تبحر بها المراكب الصغيرة، وأطلق عليها اسم الميريلاند، وكان يمر أمامها 3 محطات ترام "مترو مصر الجديدة"، قبل أن تتم إزالته منذ 6 أعوام.

في عام 1963 أضيف للحديقة كازينو وأراضي التزلج على الجليد، كما أنشئ بها مشتل خاص يستعمل في تشجير الحديقة وبيع النباتات للجمهور، بعدها تم إنشاء كافيتيريات، ثم تحوّلت الحديقة إلى مكان سياحى ترفيهي عالمي يزوره الجمهور من جميع أنحاء العالم، حتى سميت بأرض السعادة.

وقد تم إنشاء بعض المطاعم العالمية وقتها بالإضافة لعروض الدولفين وكلاب البحر التي كانت «اختراع» في تلك الحقبة الزمنية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي