سر الرسالة الأخيرة في حياة طالب أكتوبر المنتحر

 سر الرسالة الأخيرة في حياة طالب أكتوبر المنتحر
 سر الرسالة الأخيرة في حياة طالب أكتوبر المنتحر

كشفت تحريات المباحث، تفاصيل جديدة في واقعة  انتحار طالب جامعى بسبب مروره بأزمة نفسية، متعلقة بسفر والديه خارج البلاد ، وأرسل لهما رسالة قبل انتحاره مكتوب فيها "أنا آسف سامحوني" .

وأضافت، التحريات بأن خال الشاب المنتحر ذهب للاطمئنان عليه في مسكنه ولم يجده، بعدها اكتشف انه  ألقى بنفسه من أعلى مبنى الجامعة.

وكانت البداية، بتلقي المقدم إسلام المهداوي رئيس مباحث قسم شرطة أول أكتوبر بمديرية أمن الجيزة، إشارة من غرفة عمليات النجدة مفادها سقوط أحد الأشخاص من علو بمنطقة الحي المتميز بدائرة القسم.

وبالانتقال والفحص تبين العثور على جثة طالب في نهاية العقد الثاني من عمره، به آثار كسور وكدمات وغارقا في دمائه، وبعمل التحريات وسؤال أهلية المتوفي أفادوا بأنه أقدم على الانتحار لمروره بأزمة نفسية جعلته شخصاً انطوائيا، ولم يتهموا أحدا بالتسبب في ذلك ونفوا وجود شبهة جنائية في الواقعة وهو ما أكدته تحريات المباحث والتقرير المبدئى لمفتش الصحة، وتم نقل الجثة إلى مشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة. 
اقرا ايضا / حبس 3 ضباط مزيفين تسببوا في وفاة عامل بمركز صحى

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي