قطعت زوجها لـ3 أجزاء.. تفاصيل مثيرة في واقعة مقتل زوج بالقليوبية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أمر قاضي المعارضات بمحكمة قليوب الجزئية، بتجديد حبس متهمة وزوج ابنتها، في اتهامهما بقتل زوجها وتقطيعه بمدينة قليوب"، 15 يوما على ذمة التحقيقات.

اقرأ أيضا| سحب قطار ركاب تعطل بخط «السويس - الإسماعيلية». وعودة الحركة لطبيعتها 

وأدلت المتهمة بقتل زوجها بمدينة قليوب باعترافات مثيرة أمام المباحث، حيث أكدت أنها قتلته بسبب زعمها مداومة المجني عليه إساءة المعاملة معها، والتعدي عليها بالضرب، فاتفقت مع زوج ابنتها على التخلص منه، وأعدا خطتهما لتنفيذ الجريمة.

كانت البداية، عندما تلقي قسم قليوب، بلاغا بالعثور على أشلاء لشخص بترعة بقليوب، وعلى الفور، تم تشكيل فريق بحث توصل إلى أن وراء ارتكاب الواقعة زوجته بمساعدة زوج ابنتها، بتخدير زوجها وذبحه بسكين، ثم تقطيع جثته إلى 3 أجزاء، ووضعت كل جزء منها في «جوال»، وتخلصت منه في المصرف، وتوصلت تحريات فريق البحث المشكل، إلى قيام زوجة المجني عليه، 45 سنة، ربة منزل، سبق اتهامها في قضية «مشاجرة»، وزوج ابنتها، 25 سنة، يعمل طرف المجني عليه، بقتله داخل مسكنهما، والتخلص من جثته، وعقب تقنين الإجراءات، تم استهداف المتهمين بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام، وأمكن ضبطهما.

واعترف بارتكاب الواقعة، بزعم مداومة المجني عليه إساءة معاملة زوجته، والتعدي عليها بالضرب، فاتفقت مع زوج ابنتها على التخلص منه، وأعدا خطتهما لتنفيذ الجريمة.. وأمام النيابة أمرت بحبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات.

 

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي