عانى من هذه الأعراض.. شاب يدخل المصحة لإدمانه لعبة عبر الإنترنت

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

دخل مراهق إسباني يبلغ من العمر 15 عامًا إلى المستشفى لتلقي العلاج لمدة شهرين بسبب إدمان لعبة "فورت نايت".

وقد تم إرسال المراهق البالغ من العمر 15 عامًا إلى المستشفى لتلقي العلاج لمدة شهرين بسبب "إدمان سلوكي شديد على لعبة الفيديو فورت نايت".

اقرأ أيضا| قلعة شيتور.. عاصمة مملكة ميوار أطول السلالات الحاكمة عبر التاريخ

وبحسب ما نشرته صحيفة جامعة "جاومي" الإسبانية، فقد أجريت الدراسة من قبل مستشفى مقاطعة كاستيلون وجامعة جاومي ومستشفى جامعة كاستيلون.

وقالت الجامعة: "هذه هي أول حالة منشورة في العالم لمراهق احتاج إلى دخول المستشفى لإدمانه على لعبة (فيديو فورتنايت)، حيث لم تجد مجموعة الباحثين أي روابط سابقة منشورة في قواعد البيانات الرئيسية المدروسة".

ومن الأعراض التي سببت دخول المراهق إلى المستشفى، أنه لم يغادر المنزل لفترة طويلة، وتجنب التواصل مع الآخرين، ورفض الاتصال بالخدمات الطبية، ولم يبد اهتمامًا بما يحدث حوله، وأظهر انتقائية كبيرة في أذواقه، وكانت أنشطته محدودة.

وكان المراهق يعاني من اضطراب في النوم، ولا يهتم بأمر النظافة الشخصية وتم تشخيصه باضطراب طيف التوحد واضطراب القلق الاجتماعي واضطراب الحزن المعقد بسبب فقدان والدته، التي توفيت قبل عام بسبب مرض السرطان بعد عامين من المرض.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي