حدث في الخمسينيات.. عروس تتسلم قسيمة طلاقها «ليلة الدخلة»

عروس تتسلم قسيمة طلاقها
عروس تتسلم قسيمة طلاقها

في ليلة الزفاف انتظرت العروس عريسها المهندس الذي تأخر عن الحضور، لكن بعد لحظات سمعت طرقا شديدا بالباب.

 

فتحت العروس الباب فوجدت عسكري الدورية يسلمها مظروفا فتحته فإذا به يحتوي على قسيمة طلاقها، رفعت دعوى أمام محكمة القاهرة للأحوال الشخصية تطلب فيها الحكم بإلزام زوجها بخمسين جنيها نفقة.

 

قالت الزوجة إن عريسها مهندس لا يقل دخله عن 100 جنيه في الشهر، وتعرفت به مصادفة، حيث عقد قرانها وأخذ يماطل في تحديد موعد الزفاف بحجة تأسيس منزله.

 

وأخيرا اضطر تحت إلحاح والد العروس إلى تحديد ليلة الزفاف وصحب العروس إلى شقته الجديدة، بحسب ما نشرته جريدة الأخبار في 5 يناير 1961.

 

وانتظرته حتى يعود وسمعت طرقا بالباب، ففتحت فوجدته عسكري الدورية في يده مظروف يسلمه لها، وقال لها إن زوجها قابله في الشارع وأعطاه المظروف الذي يحتوي على قسيمة طلاقها.

المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم

اقرا ايضا| تضرب زوجها بـ«الحذاء» في باب اللوق.. والمحكمة تغرمها 5 جنيهات! 

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي