مثال حي للأمومة والشجاعة.. أم تفقد ساقها لإنقاذ طفلها

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

مثال حي للأمومة والشجاعة، ضحت أم بساقها من أجل إنقاذ جنينها وخروجه للنور بدلًا من التضحية به من أجل استكمال حياتها بكامل أعضاء جسدها. 

وفقا لما ورد في صحيفة “ ديلي ستار”، فإن سيدة في العقد الثاني من عمرها قامت ببتر ساقها بكامل إرادتها وذلك بعد علمها بأنها مريضة بالسرطان . 
 

وبحسب ما قالت السيدة، فإن إخبارها بأنها مريضة سرطان لم يصدمها، ولكن فكرة تعرضها للعلاج الكيميائي أثناء حملها كانت الصدمة الكبرى التي جعلتها تتنازل عن ساقها و تعرضها للبتر من أجل إينقاذ جنينها حتى لا تعالج بالعلاج الكيميائي الذي قد يؤثر على حياة الجنين. 

اقرأ أيضا: رئيس معهد علم الأعصاب: ضروة تعزيز القدرة الذهنية للأطفال قبل الدراسة

جدير بالذكر أن السيدة استكملت الأسابيع الأخيرة من حملها، وخرج الطفل بالفعل معافى من أي أمراض، ولكن فقدت السيدة أحد ساقيها لإنقاذها و الجنين من الموت بسبب تفشي السرطان في قدمها .

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي