أول معهد مصري لتعليم «الكوافير».. تسريحات عالمية| صور

أول معهد مصري لتعليم الكوافير
أول معهد مصري لتعليم الكوافير

التعليم مطلوب في كل مهنة ولكن هل تخيلت أن العناية بالشعر يحتاج إلى معهد دراسي؟.. هذا ما حدث بالفعل في عام 1964.

ففي أحد المعاهد التعليمية المصرية، جرى تخصيص سنة دراسية للحصول على شهادة كوافير، والدراسة في المعهد مجانًا، حسب ما تم نشره في مجلة الجيل بتاريخ 22 يونيو 1964.

 

 المعهد ضم طلاب من العراق وسوريا ولبنان، ودون رسوم فكل المطلوب أن على الطلاب بعد تخرجهم يعلموا غيرهم وبه مدرسون وأساتذة كانوا تلاميذ في المعهد. 

وما يتعلمه الطلاب في المعهد فن التجميل والتزيين الذي إنشائه رابطة أصحاب مجال فن التزيين والتجميل بالقاهرة.

وقصة المعهد أنه أنشئ عام 1962 لتدريس فن مهنة الكوافير على أحدث ما وصل إليه في العالم بعد أن أصبح الاهتمام بالشعر شرطا ضروريا للأناقة.

 واكتشف أصحاب مهنة العناية بالشعر إلى ضرورة إنشاء معهد لتعليم أصول وأساسيات المهنة ثم تعتمد على الذوق.

والتعليم في المعهد بالمجان لمدة عام ثم يحصل الطالب على شهادة ويمنح لقب أستاذ، وجاءوا طلاب من العراق وسوريا ولبنان ليتعلموا أصول هذه المهنة حتى يستطيعوا فتح محلات في بلادهم.

اقرأ ايضا:بسبب الحراسة.. نزاع بين ممثلة إيطالية وصاحب مطاحن القليوبية  

 وأحيانا كان يقوم المعلمون بعمل الشعر أمام عدد من الطلاب، كما يعطوا محاضرات نظرية التي تتناول طبيعة الشعر وقوة احتماله وحول فروة رأس الإنسان التي تختلف من شخص إلى آخر.

 كما يصل إلى المعهد مجلات ونشرات حديثة خاصة بالشعر من جميع أنحاء العالم لكي يطلع الطلاب والأساتذة لمعرفة أحدث التسريحات.

 المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي