«روساتوم»: برنامج كوادر «الضبعة النووية» يستهدف 1700 متدرب حتى 2028

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

أوضحت شركة روساتوم الروسية وهى الشركة المنوط لها إنشاء محطة الضبعة النووية أن البرنامج التدريبي لكوادر محطة الضبعة النووية قيد الإنشاء في مصر والذى يأتى ضمن الالتزامات التعاقدية ضمن مشروع إنشاء أول محطة للطاقة النووية لتوليد الكهرباء في مصر سيقوم بتدريب نحو 1700 إخصائي مصري .

واشارت الشركة فى بيان لها إلى أن البرنامج سيستمر حتى عام 2028 ويكون التدريب على منصات أكاديمية التقنية للشركة في روسيا ومركز التعليم والتدريب بمحطة "الضبعة " للطاقة النووية في مصر.

وأضافت الشركة أن البرنامج التدريبى بدأ الشهر الجارى  بدورة لتعلم اللغة الروسية ستستمر ستة أشهر لـ 465 طالبا مصريا. وبعد إتمامهم الدورة سيتحول المتدربون إلى الجزء النظري من البرنامج والذي يستند إلى المعلومات الخاصة بالمحطة المرجعية لمحطة الضبعة النووية المصرية، وهي محطة "لينينغراد-2" النووية الروسية، من ثم سيبدأ الجزء العملي من البرنامج الذي يضم التدرب في محطة "لينينغراد-2"، وفي أماكن العمل. 

ويذكر أن محطة الضبعة الكهروذرية هي أول محطة لتوليد الكهرباء من الطاقة النووية في مصر ويجري تشييدها في مدينة الضبعة في محافظة مطروح على ساحل البحر الأبيض المتوسط على بعد حوالي 300 كيلومتر شمال غرب القاهرة. وقسم الهندسة في مؤسسة "روساتوم" هو طرف يتولى أعمال التصميم والإنشاء في إطار المشروع.

وستتكون محطة الضبعة الكهروذرية من 4 وحدات طاقة بقدرة 1200 ميغاوات لكل منها سيتم تجهيزها بمفاعل VVER-1200 من الجيل الثالث المطور (GEN3+) الذي يعتبر أحدث تقنية مصممة لمحطات الطاقة النووية وتُطبق بنجاح في دولتين أخريين ما عدا مصر حيث تعمل في روسيا أربع وحدات طاقة مجهزة بمفاعلات الجيل الثالث + بواقع اثنتين في محطة "لينينغراد" واثنتين أخريين في محطة "نوفوفورونيج".

إقرأ ايضا|

الطريق إلى الضبعة يبدأ من محطة لينجراد

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي