الاتحاد المصري للتأمين: المتوقع أن تواجه الصناعة تطورات تكنولوجية هائلة

علاء الزهيري رئيس الاتحاد المصري للتأمين
علاء الزهيري رئيس الاتحاد المصري للتأمين

قال علاء الزهيري رئيس الاتحاد المصري للتأمين إن صناعة التأمين واحدة من أقدم الصناعات في العالم، وعلى مدار القرن الماضي لم يتغير الكثير بالنسبة لعملية المطالبات، لقد تم إدخال التكنولوجيا على أنظمة معالجة المطالبات القديمة، ومع ذلك ظلت عملية معالجة المطالبات نفسها كثيفة العمل ومعقدة الإجراءات. 

حدثت تغييرات ضخمة في الصناعة

وأضاف أنه في العقود القليلة الماضية، حدثت تغييرات ضخمة في الصناعة، فقد قامت شركات التأمين الكبرى في جميع أنحاء العالم باستثمار مبالغ كبيرة من أجل تحسين عملياتها، وكان إدخال التكنولوجيا وتطوير العمليات التشغيلية وتجربة العملاء هي المحور الرئيسي لهذا التحسين. 

اقرأ أيضا| «اتحاد التأمين»: وثائق التأمين الطبي للقطاع الخاص تخطت الـ مليار جنيه|فيديو

وقال الزهيري إنه من المتوقع خلال المائة عام القادمة أن تواجه الصناعة تطورات تكنولوجية هائلة، وعندئذ سيحتاج التنفيذيون إلى تركيز غير مسبوق على التغيير و المواءمة والتكيف مع الابتكارات الجديدة. 

وتابع رئيس الاتحاد المصري للتأمين، لكن التحديات والتأثيرات الأكثر حدة هي تلك التي ستحدث نتيجة لتحول توقعات العملاء، حيث ستستمر توقعات العملاء بالنسبة لخدمة تسوية المطالبات تتطلع إلى المرور بتجارب مبسطة ومتعددة القنوات. 

وأضاف رئيس الاتحاد المصري للتأمين أنه من المتوقع أن يؤدي استمرار إدخال التحسينات المبتكرة على تصنيع المركبات والمباني السكنية والتجارية إلى تقليل حجم المطالبات، فالمركبات الأكثر أماناً، وظهور المركبات بدون سائق، وأجهزة استشعار المباني الذكية ليست سوى جزء من الاتجاهات المستقبلية في صناعة التأمين.
وتابع، سيوفر حجم وثراء البيانات والتحليلات المتاحة العديد من الفرص والتحديات للصناعة. و سيشكل المبتكرون والمحللون ذوو الخبرة العالية جزءاً رئيسياً من القوى العاملة في صناعة في المستقبل. 
 

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي