بريطانيا تعلن فتح تحقيق في حادث السفينة المحتجزة قبالة سواحل الفجيرة

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أعلنت وزارة الخارجية البريطانية، اليوم الثلاثاء 3 أغسطس، أنها تحقق على وجه السرعة في حادثة السفينة التي وقعت قبالة سواحل الفجيرة الإماراتية.

وقال متحدث باسم الوزارة لوكالة "سبوتنيك" الروسية، "إننا نحقق على وجه السرعة في حادث الذي تعرضت له سفينة قبالة ساحل الإمارات".

قالت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية إن 4 سفن ملاحية فقدت السيطرة على القيادة في خليج عُمان.

ونقلت وكالة "رويترز" البريطانية، قبل قليلٍ، عن مصادر أمنية ملاحية قولها إن قوات مدعومة من إيران يُعتقد أنها المسؤولة عن احتجاز الناقلة قبالة سواحل الفجيرة.

ونقل موقع "روسيا اليوم" عن مراسله في لندن، اليوم الثلاثاء إن الناقلة التي تعرضت للقرصنة في خليج عمان قبالة سواحل الفجيرة الإماراتية، تحمل اسم "أسفالت"، وهي محتجزة من قبل أشخاص مسلحين لم تحدد هويتهم بعد.

وكانت هيئة العمليات البحرية البريطانية قد أفادت بأن عملية اقتحام وقعت لسفينة قبالة ساحل الفجيرة الإماراتية، وأن منفذي العملية احتجزوا الطاقم كرهائن.

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي