تيجراي: نظام آبي أحمد أوشك علي الانهيار

جيتاشو رضا المتحدث الرسمي باسم جبهة تحرير تيجراي
جيتاشو رضا المتحدث الرسمي باسم جبهة تحرير تيجراي

صرح اليوم الاثنين 1 أغسطس، المتحدث الرسمي باسم جبهة تحرير تيجراي، جيتاشو رضا أن نظام آبي أحمد أوشك علي الانهيار .

قال المتحدث باسم جبهة تحرير تيجراي في عدة تغريدات علي منصة التواصل الاجتماعي "تويتر": إننا نعرف شيئا واحدا على وجه اليقين، لم يتبق سوى القليل من نظام أبي احمد و هو أوشك علي الانهيار . 

تغيردة جيتاشو رضا:

وأضاف رضا: لا صواريخ ولا طائرات بدون طيار أو غير ذلك ؛ لن يمنح أي مجندين فلاحيين ولا وحدات محمولة جوا من إريتريا لتصبح هزيمته كاملة. 

وأكد علي أن الرضوخ لشروطنا هو السبيل الوحيد للخروج من هذا المستنقع الذي هبطت فيه البلاد. 

أقرا أيضا تيجراي: المعارك لن تتوقف حتى سقوط حكومة آبي أحمد 

وأخيرا أكد علي دور المجتمع الدولي علي حاجته إلى الجمع بين أعماله والضغط على الطغاة التوأم في القرن الأفريقي وعوامل تمكينهم السذج أينما كانوا.

وعلى مدار 8 أشهر من الدماء وانتهاك حقوق الإنسان أصبح الوضع داخل إقليم تيجراي حديث العالم كله، وذلك على الرغم من الإعلان عن وقف لإطلاق النار عقب الهزيمة الكبيرة التي تلقاها الجيش الإثيوبي بالإقليم المشتعل.

وبعد جولات طويلة من الصراع في الإقليم في 28 يونيو ومع تقدم قوات دفاع تيجراي، غادرت الإدارة الموقتة التي عيّنها آبي أحمد في تيجراي عاصمة إقليم ميكيلي، ما شكّل منعطفا في النزاع.

وأعلنت الحكومة الفدرالية "وقفًا لإطلاق النار من جانب واحد"، وافق عليه قادة الإقليم "من حيث المبدأ" لكنّهم تعهّدوا مواصلة القتال إن لم تُلبَّ شروطهم.

في 13 يوليو شنت القوات بتيجراي هجومًا جديدًا وأعلنت أنها سيطرت في الجنوب على ألاماتا، كبرى مدن المنطقة وأنها تخوض معارك أخرى في غرب الإقليم.


 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي