انفراد| ننشر الصور الأولى للنقود البلاستيكية في مصر

العشرة جنيهات الجديدة
العشرة جنيهات الجديدة

انفردت «بوابة أخبار اليوم» بالحصول على أول صورة للعملات المصرية البلاستيك المصنوعة من مادة البوليمير من فئة الـ10 جنيهات والمقرر طرحها في الأسواق في نوفمبر المقبل.

ويواصل المسئولين عن ملف طباعة النقود في البنك المركزي المصري، الاستعداد للدخول في عصر استخدام النقود البلاستيك المصنوعة من مادة البوليمير الصديقة للبيئة خلال الفترة الحالية، بالتوازي مع افتتاح المطبعة الجديدة للبنك المركزي المصري بالعاصمة الإدارية الجديدة.

واجتمع الرئيس عبدالفتاح السيسي، أمس السبت، مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وطارق عامر محافظ البنك المركزي.

وعرض طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري، على الرئيس عبد الفتاح السيسي، ما تم من خطوات لإنشاء المطبعة الجديدة للبنك المركزي، وذلك بالتنسيق مع مركز الوثائق المؤمنة بشأن توفير المواد الخام المتطورة وفق أحدث المعايير العالمية لأوراق النقد، حيث اطلع الرئيس على عينات من البنكنوت الجديد الذي سيتم إصداره في مطلع شهر نوفمبر القادم.

وأكد المهندس خالد فاروق، وكيل محافظ البنك المركزي لدار طباعة النقد، أنه خلال الشهور الماضية، تم إجراء التجارب التشغيلية لماكينات طباعة النقود البلاستيكية «البوليمر»، تمهيدًا لبدء طباعة وطرح النقود البوليمير في مصر.

وقال خالد فاروق، في تصريحات سابقة لبوابة أخبار اليوم، إنه من المقرر البدء في طباعة وطرح النقود البلاستيكية «البوليمير» بالتوازي مع افتتاح المطبعة الجديدة للبنك المركزي المصري وأنه سيتم البدء بطباعة فئة الـ10 جنيهات، كمرحلة أولى لفئات النقد البلاستيكية التي سيتم طباعتها وطرحها بالأسواق المصرية.

وكانت مصادر مسئولة بالبنك المركزي المصري، أكدت في تصريحات سابقة لبوابة أخبار اليوم، أن البنك المركزي، يسعى للوصول إلى الاستفادة الكاملة من مزايا النقود البلاستيكية التي وصلت إليها الدول الأوروبية، بجانب سفر عدد من المسئولين عن هذا الملف بالمركزي، لعدد من الدول الأوربية وإنجلترا وسويسرا لمعرفة آخر التطورات عن طباعة النقود البوليمير.

«بوابة أخبار اليوم»، توضح لقرائها ما هي النقود البلاستيكية، وأهم مميزات النقود البلاستيك «البوليمر».

تصنع النقود البلاستيكية «البوليمر»، من مادة البوليمر وهي ليست بلاستيك بالمعنى المتعارف عليه، فهى تشبه النقود الورقية ولكنها أقوى.

 1- النقود المصنوعة من مادة البوليمر، أقل تكلفة من النقود الورقية والمعدنية.

2- النقود البوليمر عمرها الافتراضي أطول من النقود العادية بمعدل 5 أضعاف.

3- تتميز النقود البوليمر بالقوة والسمك الأقل.

4- النقود «البوليمر»، هي ليست بلاستيكية بالمعنى المتعارف عليه، فهي تشبه النقود الورقية ولكنها أقوى.

5- تساهم النقود البلاستيكية «البوليمر» في القضاء تدريجيا على الاقتصاد الموازي.

6- النقود البلاستيكية «البوليمر» تساعد على محاربة تزييف «تزوير» العملة، والسيطرة على السوق النقدي.

7- النقود البلاستيكية «البوليمر»، صديقة للبيئة.

8- النقود البوليمر، يصعب الكتابة عليها.

9- النقود البلاستيكية «البوليمر» مقاومة للمياه، والرطوبة والاتساخ.

10- النقود البلاستيكية «البوليمر» لا تحمل الميكروبات ولا تنقل الفيروسات.

11- يعد استخدام النقود البلاستيكية «البوليمر» في مصر أمرا إيجابيا لحركة النقد بالأسواق.

12- يساهم استخدام النقود البلاستيكية «البوليمر» في تخفيض تكاليف الطباعة، كما يحسن مستوى الأوراق التي تتداول بشكل كبير.

13- لن تكون العملة البلاستيكية «البوليمر» شبيهة بالعملة المعدنية أو الكوينز، ولكن حجمها مثل حجم العملة الورقية المتداولة وتحمل نفس التصميم كل بحسب فئته.

14- معدلات التزوير والتقليد، انخفضت تماماً في الدول التي تستخدم العملات المصنعة من مادة البوليمر، حيث يصعب مسح وتصوير هذا النوع من العملات باستخدام أجهزة النشر المكتبي الحديثة.

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي