«مذبحة الصغار».. اعترافات صادمة للأم «قاتلة أطفالها الـ3» بقنا

المتهمة بقتل أطفالها بسم كلاب في قنا
المتهمة بقتل أطفالها بسم كلاب في قنا

سجلت النيابة العامة اعترافات صادمة لزوجة وعشيقها في الجريمة التي هزت قنا، في اتهمهما بالتخلص من الزوج والأطفال، لوجود علاقة عاطفية تربطهما سويا، منذ فترة، حيث اتفقا قبيل الحادث على طريقة القتل ليخلو لهما الجو.

وقال المتهمان «إنهما خططا سويا للتخلص من الزوج والأطفال، ووصلا إلى اتفاق بوضع السم في عبوات عصير، وقام العشيق الذي يعمل سائق، بشراء السم، واعطائه للزوجة، التي وضعته في عبوات بالاشتراك معه، وتقديمه لزوجها وأطفالها الثلاثة، وإيهام الأهل والأقارب على أن سبب الوفاة تناول عصير منتهي الصلاحية من محل بقالة، في محاولة لإبعاد الجريمة عنهما،  قبل أن تتمكن الأجهزة الأمنية من كشف ملابسات الجريمة.

اقرأ أيضا| تجديد حبس المتهمة وعشيقها لقيامهما بقتل أطفالها بـ«سم كلاب» في قنا

وأشارت الزوجة إلى أن زوجها نجا من الموت بأعجوبة وكان من أول المقصودين بالقتل، حتى يخلو لنا الجو، ونهرب سويا.

ومثلت الزوجة وعشيقها، أمام النيابة العامة والأجهزة الأمنية بفرشوط، جريمتهما،  والتي أسفرت عن مقتل 3 من أطفالها،  وإصابة الزوج بحالة خطرة، نتيجة وضع السم في القضية التي حملت رقم ١٥٣١ لسنة ٢٠٢١ اداري مركز شرطة فرشوط، وكشفت تحقيقات النيابة أن الزوجة والسائق على علاقة غير شرعية ببعضهما واتفقا على قتل الزوج والأطفال.

بدأت القصة بين الزوجة والسائق، الذي تربطهما صلة قرابة منذ سنوات، وربطتهما علاقة عاطفية، انتهت بالتفكير في التخلص من الزوج والأطفال الثلاثة، بوضع السم لهم في العصير لقتلهم.

خلافات كثيرة نشبت بين الزوجة وزوجها قبل الحادث، بعد أن شك الزوج في علاقتها مع السائق، مما أدى إلى التفكير في التخلص منه.

لم يكن السم القاتل، الأداء الوحيدة للجريمة، فلقد فكرا في أكثر من طريقة للتخلص من الزوج، حتى جلب السائق سم كلاب من وجه بحري،  أخبر بائعه أن معه كلاب " سعرانة" يريد التخلص منه، في حيلة منه لإبعاد الجريمة عنه، إذا قام بشرائه من قنا.

اتفق السائق مع الزوجة، أن تذهب إلى طبيب أطفال في فرشوط،  واستقلت الزوجة مع زوجها وأبنائها الأربعة،  دراجة بخارية، من كوم البيجا إلى فرشوط،  وفور وصولهم إلى مقر العيادة،  طلبت من الزوج أن ينتظرها أسفل العيادة ومعه أطفاله الثلاثة، وصعدت العيادة بحجة حجز كشف لابنتها.

في العيادة كان ينتظرها السائق العاشق،  ومعه  4 زجاجات من العصير،  اشتراهم من محل بقالة، ووضع سم الكلاب بها، واعطاهم للزوجة التي وضعتهم في كيس، وذهبت إلى الزوج ، وأعطته العصير وطلبت منه تناوله هو وأطفاله على الدراجة البخارية، ولم تعطي ابنتها الصغرى العصير لتناوله، بعد نشوب خلافات بينها وبين السائق على التخلص منها.

انتظرت القاتلة حتى انتهى الأب وأطفاله الثلاثة من تناول العصير المسموم، وحاولت وقتها جمع الزجاجات واخفائها، وصعدت إلى العيادة مرة أخرى،  وبعدها بدقائق اتصل بها الزوج،  وأخبرها أن أطفاله الثلاثة في حالة اعياء شديد،  واستأجر توك توك، لنقلهم إلى المستشفى.

ذهبت الزوجة إلى زوجها، ورصدت كاميرات مراقبة ضحكتها أثناء نزولها من العيادة بعد سماعها الخبر،  واستقلت الدراجة البخارية مع زوجها للذهاب إلى المستشفى،  وقتها أخبرها الزوج أنه في حالة اعياء شديد،  وعليها استقلال توك توك للحاق بأطفالها ، الذين فارقت أرواحهم الحياة بعد وصولهم المستشفى،  وأصيب الأب بحالة إعياء،  تم نقله على إثرها للمستشفى في قنا.

حاولت الأم أن توهم الأهل والشرطة إلى أن أطفالها تناولوا عصير فاسد، إلا أن يقظة الأمن برئاسة العقيد دكتور قرشي عبد المنعم،  رئيس فرع البحث الجنائى،  والرائد مصطفى القاضي، رئيس مباحث فرشوط،  تمكنت من كشف الحقيقة، وضبط الزوجة والسائق، اللذان اعترفا بارتكابهما الواقعة.

ودخل المتهمان إلى النيابة العامة بفرشوط،  بعد ضبطهما في الحادية عشر من مساء أمس الثلاثاء، في جلسة تحقيق استمرت 11 ساعة ، انتهت في العاشرة من صباح اليوم الأربعاء،  تضمنت الجلسة اعترافات من المتهمين و أيضا تمثيل الجريمة أمام النيابة العامة والأجهزة الأمنية.

 

وقد اعترف المتهمان بارتكاب الواقعة وقاما بتمثيل الجريمة، وقررت  النيابة العامة  برئاسة المستشار أنور البطش مدير نيابة فرشوط، وبمعاونة محمد فرج وعمرو ابو ضيف وكليلي  النائب العام وسكرتاريه تحقيق هاني شنودة وحازم نور الدين، بحبس المتهمين على ذمة التحقيقات،  وطلب تحريات المباحث حول الواقعة،  على أن يراعي لهما التجديد في الميعاد القانوني.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي