هيئة الرعاية الصحية: تقديم 5 مليون خدمة طبية وعلاجية لمنتفعي التأمين الصحي الشامل

الهيئة العامة للرعاية الصحية
الهيئة العامة للرعاية الصحية

أعلن الدكتور أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، عن تقديم أكثر من 5 مليون خدمة طبية وعلاجية لمنتفعي التأمين الصحي الشامل الجديد بمحافظات (بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية).

 

وأضاف الدكتور أحمد السبكي، خلال رئاسته اجتماع مجلس إدارة الهيئة، اليوم، أنه يتم تقديم أفضل الخدمات والرعاية الصحية للمنتفعين من خلال المستشفيات التابعة للهيئة بالمحافظات الثلاث وبجودة عالمية، ومنها إجراء 73,5 ألف عملية جراحية بمختلف التخصصات الطبية ما بين عمليات متقدمة وذات مهارة وخبرة ومتوسطة وبسيطة وصغرى للمرضى داخل المنشآت الصحية للهيئة، وفقًا لما ورد بتقرير الأداء عن الخدمات الطبية والعلاجية التي تم تقديمها لمنتفعي التأمين الصحي الشامل ولكافة المتعاملين بالمنشآت الصحية التابعة للهيئة بتلك المحافظات، منذ بداية تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل بها، حيث تم تطبيقها في بورسعيد منذ يوليو 2019، والتشغيل التجريبي لها بمحافظتي الأقصر والإسماعيلية في 16 فبراير من العام الجاري.

 

وتابع: أنه خلال هذه الفترة تم استحداث العديد من الخدمات الطبية والعلاجية للمرضى بمنشآت الهيئة في تلك المحافظات داخل نطاق محافظاتهم، ومنها القساطر المخية، وجراحات الوجه والفكين، وجراحات ويبل وعمليات بدون جراحة مثل TAVI, EVAR, CERAB، جراحات القلب المفتوح، زرع القرنية، وغيرها بما يضمن توفير أفضل خدمات طبية للمرضى، وتحقيق رؤية الهيئة نحو تقديم نموذج متطور للرعاية الصحية بمصر وتوفير الرعاية الصحية المتكاملة للمتعاملين داخل منشآتها الصحية مستشفياتها، وبما يصل إلى توفير أكثر من 2000 خدمة للمرضى في مختلف التخصصات الطبية وبجودة عالمية.

 

واستكمل، أنه تم تقديم أكثر من 2,4 مليون خدمة طبية لمنتفعي التأمين الصحي الشامل الجديد بالمحافظات سالفة الذكر من خلال الوحدات والمراكز الصحية التابعة للهيئة، في مختلف العيادات طب الأسرة والأسنان وطب الأطفال وغيرها من خدمات الرعاية الأولية التي تمثل 80% من احتياجات الفرد الصحية.

 

وتناول الاجتماع، عرض الموقف التنفيذي لعمليات تدريب القوى البشرية والميكنة والتحول الرقمي للخدمات الصحية بالمنشآت الصحية التابعة للهيئة بما يحسن من بيئة العمل وييسر من حصول المواطنين على الخدمات الصحية بكل سهولة ويسر وبما يضمن الشفافية والنزاهة والعدالة في توزيع الخدمات الصحية بين المواطنين، تماشيًا مع استراتيجية الهيئة وكجزء من رؤية مصر 2030 نحو رقمنة الخدمات. 

 

واستعرض الاجتماع، تقرير الأداء المالي والقوائم المالية للهيئة عن النصف الثاني من السنة المالية 2021/2020، والذي شمل الاستغلال الأمثل للموارد والعمل على الاستثمار وتنويع مصادر الدخل الذاتية للهيئة بما يضمن الاستدامة المالية ويؤكد الحفاظ على موارد الدولة من خلال منظومة عمل متكاملة للإدارة المالية بالهيئة تعمل وفق أحدث النظم مما أدى إلى ضبط حركة المطالبات وتعظيم الحصيلة، وإدارة العمليات ونظم المحاسبات بشكل متكامل، وإتاحة إمكانية إصدار قوائم مالية متكاملة بشكل ربع سنوي تبعًا لمعايير المحاسبة المصرية، فضلًا عن ميزة إعداد سجل متكامل للاصول الثابتة المملوكة للهيئة بالشكل الذي يمكن معه تتبع الأصل وإدارته.

 

كما استعرض أيضًا، التسوية المالية لمستحقات الهيئة العامة للرعاية الصحية لدى الهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل عن العام المالي 2021/2020، بما يعمل على استدامة التدفقات المالية لمشروع التأمين الصحي الشامل الجديد ويضمن استمرار توفير الخدمات الطبية والعلاجية للمنتفعين بالمنشآت الصحية وبأعلى معايير الجودة العالمية.

 

حضر الاجتماع، اليوم، الدكتور هاني راشد، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، الدكتور أمير التلواني، المدير التنفيذي للهيئة، وكلًا من السادة أعضاء مجلس إدارة الهيئة، الدكتور إيهاب أبوعيش، نائب وزير المالية ونائب رئيس الهيئة العامة للتأمين الصحى الشامل، والدكتور سامي سعد، نقيب العلاج الطبيعي، والدكتورة كوثر محمود، نقيب التمريض ورئيس الإدارة المركزية للتمريض بوزارة الصحة والسكان وعضو مجلس الشيوخ، والدكتور إبراهيم فخر، عضو المجتمع المدني من الخبراء في مجال الرعاية الصحية، والدكتور فريد محرم، خبير محاسبة تكاليف الصحة والمستشار الاقتصادي لهيئة الرعاية الصحية، والدكتورة فاتن عبدالعزيز، أستاذ متفرغ بهيئة الدواء المصرية وعضو لجنة إدارة النقابة العامة للصيادلة.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي