وفاة محفظ قرآن في سرادق عزاء بقريته في الشرقية 

صورة لمحفظ قرآن
صورة لمحفظ قرآن

توفي محفظ قرآن مسن بمدينة القرين بمحافظة الشرقية، أثناء قيامه بتلاوة القرآن الكريم في عزاء أحد الأهالي.

وكان الشيخ محمد حسن الفردي قد أفنى حياته في تحفيظ القرآن الكريم لآلاف من المواطنين و تخرج على يده مئات من حفظه كتاب الله، وعرف عنه التسامح و الرضا، وكان ملتزمًا بواجباته الدينيه تاركًا سيرة عطرة و ذكرى طيبة وجيل من حفظة كتاب الله من مدرسي الحلقات وأئمة المساجد.

اقرأ أيضا| تكريم حفظة القرآن الكريم بمحافظة الإسماعيلية

وقد تم تشييع جنازه الشيخ محمد حسن بعد صلاة الجمعة في موكب جنائزي مهيب شارك فيه الالاف من المواطنين من عزبه الفردي و العزب المجاوره له و قد أكد الاهالي ان وفاه الشيخ أثناء تلاوته القرآن يعكس حسن خاتمته.

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي