هل يجوز الصلاة بالملابس الداخلية؟.. الإفتاء توضح

أحمد ممدوح، أمين عام الفتوى بدار الإفتاء
أحمد ممدوح، أمين عام الفتوى بدار الإفتاء

قال أحمد ممدوح، أمين عام الفتوى بدار الإفتاء، إنه عندما يقف العبد بين يدي الله لابد أن تكون ملابسه نظيفة طاهرة معطرة فى أحسن أحواله ، موضحاً أن الوقوف بالملابس الداخلية بين يد الله مخل بشروط الصلاة وهى ستر العورة لأن «الشورت» لا يستر العورة.

وأضاف ممدوح ، خلال مداخلته الهاتفية ببرنامج"المصري أفندي" المذاع على فضائية "المحور"، أن الله سبحانه وتعالى اشترط على العبد الذكر أو الأنثى ، أن يقف بين يديه ساتراً لعورته، موضحاً أن العورة عند الرجل ما بين السرة والركبة وعند المرأة كل جسمها ما عدا وجهها وكفيها وأبو حنيفه ذكر أيضا الرجلين ، مؤكداً أن ثياب العمرة والحج ساتره للعورة .

ولفت إلى أنه ما زال هناك فتوى بجواز عدم صلاة الجمعة فى المسجد لأصحاب الأمراض المزمنة والكورونا، ولكن إذا تمكن اتخاذ كافة الاحتياطات مع الحفاظ على التباعد 

إقرأ أيضاً .. شاهد | فتاة منتقبة تثير الجدل على «السوشيال ميديا» و«الإفتاء» ترد

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي