بعد العثور عليهن بإحدى المدن الساحلية 

نيابة دمنهور تخلي سبيل الفتيات الثلاث المختفيات بالمحمودية

الثلاث فتيات
الثلاث فتيات

أمر المستشار محمود السمادونى رئيس نيابة قسم شرطة دمنهور بإخلاء سبيل ثلاثة فتيات  وتسليمهن لأسرهن بعد أخذ التعهد اللازم عليهم بحسن رعايتهم. 


وكانت الفتيات الثلاثة وهن أبناء عمومة وتقيم إحداهن بقرية كوم النصر بمركز المحمودية والثانية بمدينة المحمودية والثالثة بمركز دمنهور  قد أختفين ثانى يوم العيد عقب  وصولهن مدينة دمنهور للفسحة، منهن ٢ بنات عمومة والثالثة ابنة عمتهن.

 

اقرأ أيضا| رئيس قطاع المعاهد الأزهرية يشيد بانضباط لجان امتحانات الفيزياء

 

وفوجىء أهلية الفتيات بانقطاع الاتصال بهن فور وصولهن موقف سيارات الأجرة  بدمنهور، الأمر الذي أثار خوف وفزع ذويهن وقاموا بإبلاغ  مأمور قسم شرطة شرطة دمنهور.

 

وبناء على توجيهات اللواء محمد والى مدير أمن البحيرة تم تشكيل فريق بحث برئاسة العميد رئيس المباحث الجنائية وضباط مباحث قسم دمنهور وتم النشر عن الفتيات الثلاثة بأوصافهن.


وتداول رواد ومستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك  بمراكز ومدن محافظة البحيرة، صور الفتيات المتغيبات وهن: ملك، مريم، صفية، أصحاب الـ 14 عاما، وذلك اثناء توجههن إلى مدينة دمنهور، منهما فتاتين يرتدين فستان لموني اللون، والثالثة ترتدي جاكيت اسود وبنطلون رمادي.


وتوصلت التحريات إلى عدم وجود شبهه جنائية وراء أختفاء الفتيات الثلاثة  وعدم وجود أى شخص وراء أختفاءهن.

 

وبعد أربعة أيام من إختفاء الفتيات الثلاثة فوجىء أهلية الفتيات باتصال هاتفى حيث أخبرتهم الفتيات بوجودهن  فى إحدى المدن الساحلية وعودتهن فى الطريق.. وبمواجهتهن ببلاغ الاختفاء قررتا أنهن توجهن لمدينة الإسكندرية للفسحة وقضاء يومين ثم توجهتا لمدينة بورسعيد ومنها الإسماعيلية  حيث قضيا إجازة العيد وعند نفاذ  النقود معهن قررتا العودة لذويهم.


تم تحرير محضر وبعرضه على النيابة قررت إخلاء سبيلهن وتسليمهم لذويهم لعدم وجود شبهة جنائية.. ومن جانبهم رفض أهالى الفتيات التحدث لوسائل الإعلام والادلاء بأي تصريحات صحفية.

 

 

ثلاثة فتيات
 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي