مفروسة أوي

أماني ضرغام
أماني ضرغام

حوادث العنف التى تصل إلى حد القتل بين الأزواج ، حوادث ليست غريبة على المجتمع العالمى وليس المصرى فقط،  ولكنها مؤخرا شاذة بعيدة عن المنطق ولاتعبر إلا عن شحن معنوى واحتقان زائد بين رجال ونساء المفروض أنهم يعيشون فى مودة ورحمة، لست قاضية حتى أحدد الحيثيات ولكنى هنا أناشد كل أب وأم وكل مؤسسة تعليمية من الحضانة حتى الجامعة وطبعا وزارات الثقافة والشباب والتضامن
بضرورة الانتباه لأن غياب الأخلاق والوعى هذه أولى نتائجه!

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي