أزمات تأخر توصيل الغاز الطبيعي في مناقشات موسعة بـ«طاقة البرلمان‎‎»

مجلس النواب - أرشيفية
مجلس النواب - أرشيفية

ناقشت لجنة الطاقة والبيئة طلب الإحاطة المقدم من النائبة إيمان خضر، بشأن تأخر شركة الغاز المسند إليها أعمال توصيل الغاز بمركز ومدينة الزقازيق ومركز القنايات بمحافظة الشرقية.

 

وقالت البرلمانية إنه يوجد عدد ٢٠ قرية مدرجة من دور الانعقاد الأخير بالفصل التشريعي الأول، ولم ينتهي العمل بهم سوى قريتين فقط ، رغم ادراجهم فى الموازنة العامة منذ ٣ سنوات، وأيضًا مدينة القنايات المدرجة منذ ٢٠١٨ ولم ينتهى العمل بها حتى. 

 

وأكدت خضر أنها استطاعت إنهاء كافة الموافقات والأوراق المطلوبة لإدخال خدمة الغاز الطبيعى بمدينة القنايات و٢٠ قرية اخرى، ومع ذلك لم يتم الانتهاء منهم، رغم الكثير من الوعود من الشركات المنفذة للخدمة . 

 

وقال محمد قنديل رئيس مجلس إدارة شركة الغاز الطبيعي، أنه يوجد بالفعل عدد قرى مدرجة لتوصيل الغاز الطبيعى، ولكننا نعمل بعد الانتهاء من الصرف الصحى ولدينا الكثير من الإجراءات التى تتم لتوصيل الغاز.

 

وطالبت النالبة رشا رمضان وكيل لجنة الطاقة والبيئة بمحلس النواب ، من مسؤول الشركة بضرورة وضع ميعاد محدد لتوصيل الغاز لهذه القرى دون الدخول فى تفاصيل كثيرة . 

 

وقال المهندس محمد قنديل، إنه انتهى من التعاقد مع ١٢٠٠ عميل وننتظر الانتهاء من العمل بالخط الخارجى لتوصيل الخدمة،  ولا يمكن العمل بالمناطق الداخلية بمدينة القنايات دون الانتهاء من الخط الخارجى الأساسي. 

 

وأضاف أثناء، اجتماع لجنة الطاقة والبيئة اليوم، برئاسة النالبة رشا رمضان وكيلة اللجنة، إن هيئة الطرق والكباري رفضت توصيل الغاز لقرية الطاهرة وطالبت بايجاد طريق بديل، اما باقى القرى، فتم الانتهاء من تجهيز الأعمال الهندسية وفى انتظار تصاريح الحفر، وإنهاء باقى الإجراءات لإعادة الشىء لاصله، وعلقت النائبة إيمان خضر، على كلام مسؤول شركة الغاز الطبيعى،  أنها مستعدة للتحرك مع مسؤول الغاز بالمحافظة، للمساعدة فى إنهاء الإجراءات والتصاريح اللازمة .

 

وعلق النالب إيهاب منصور ، أن حل هذه المشكلة، هو اجراء بروتوكول تعاون مع كل الجهات المعنية داخل المحافظة، لحل هذه الاشكالية، لمنع الخلافات وتعطيل العمل الذى يؤثر على المواطن بشكل مباشر، وطالب بأن اللجنة تخرج بتوصية بعمل بروتوكول بين الجهات المعنية، لحل أزمة تأخر العمل خاصة توصيل الغاز الطبيعي.  

 

وقالت النائبة رشا رمضان، بأن اللجنة توصى برد رسمى من وزارة البترول، وعمل لجنة داخلية لمتابعة الأزمة ودراستها، والخروج بتوصيات.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي