رغم التأكيد علي خلوهم من الأسئلة التعجبزية ..

«الفيزياء والتاريخ» بعبع طلاب الثانوية العامة

وزارة التربية والتعليم
وزارة التربية والتعليم


رغم تأكيدات وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ، بعدم وجود أسئلة تعجيزية أو معقدة بأسئلة امتحانات الثانوية العامة خاصة الفيزياء والتاريخ واللذان يعتبران بعبع الطلاب في امتحانات الثانوية العامة بالشعبتين الأدبية والعلمية ، إلا أن هذا لم يمنع من صعوبة أسئلة امتحانات الفيزياء والتاريخ .

طلاب الشعبة العلمية عقب أداءهم لامتحان الفيزياء أمس أكدوا علي صعوبة الأسئلة خاصة في سؤال المنحنيات والفيزياء الحديثة والكهربائية، وأن الامتحان طويل يحتاج إلى وقت كافي للإجابة عليه .
لقد مثلت صعوبة امتحان الفيزياء للكثير من طلاب الثانوية العامة أمس «صدمة»غير متوقعة نتيجة لتأكيدات وزارة التعليم بخلو الامتحانات من الأسئلة التعجيزية ، حيث أكد الطلاب أن الامتحان به 10 أسئلة تخاطب العلماء كالدكتور أحمد زويل وليس في مستوي الطلاب .

ومن أمام مدرسة جمال عبد الناصر الثانوية، رصدت بوابة أخباراليوم ، أراء الطلبة والطالبات حول امتحان مادة الفيزياء ، حيث قال الطالب أحمد سالم، طالب بالصف الثالث الثانوي، أن امتحان الفيزياء جاء صعب للغاية وطويل ويحتاج لمزيد من الوقت الإضافي عن الثلاث ساعات.

وأضافت الطالب أمينة محمود أن الصعوبة في امتحان الفيزياء كانت بأكثر من ١٠ أسئلة، قائلة: «كنا محتاحين وقت الامتحان طويل جدا».

واشارت الطالبة آيات علي إلى أن امتحان الفيزياء به 10أسئلة تخاطب العالم أحمد زويل وليس الطلاب ، لافتة إلى أن الأسئلة تركز علي الفيزياء الحديثة والكهربائية ، وتحتاج إلى وقت كبير للتفكير في الإجابة عليهم ، مشيرة إلى أن الامتحان طويل وغير مناسب لعدد الأسئلة التي تضمنها الامتحان .

علي الجانب الآخر رأي طلاب مدارس اللغات أن امتحان الفيزياء طويل ولكنه في مستوي الطالب المتوسط المذاكر جيدا ، حيث أشارت الطالبه هبة ممدوح ،إلى أن الفيزياء كانت سهلة والصعوبة فيها بسيطة جدا، قائلة: «الفيزياء كانت سهلة، ولكن فيه تريكات بسيطة بس الامتحان يتحل».


لم تقتصر الصدمة علي طلاب الشعبة العلمية فقط ، بل امتدت لطلاب الشعبة الأدبية في امتحان التاريخ اليوم ، والذي تسبب في غضب الطلاب وبكاء العديد من الطالبات عقب خروجهن من اللجان الامتحانية نتيجة لصعوبته ، حيث اشتكي الطلاب من صعوبة امتحان التاريخ ، وأكدوا علي أن الامتحان جاء به أجزاء صعبة ،ولفتوا إلى أن الامتحان تكون من 50 سؤالا ، وأن الإجابة عليه يحتاج إلى وقت طويل .

وأشار الطلاب ،إلى أن الامتحان جاء به أسئلة عن ثورة 25 يناير والقضية الفلسطينية وحرب 6 اكتوبر .

ومن امام مدرسة أحمد زويل الرسمية للغات ، قالت الطالبة سمية أحمد ، أن امتحان التاريخ جاء طويلا وبه أجزاء صعبة تحتاج إلى وقت للتفكير بها قبل الإجابة عليها .
واشتكت الطالبة هنا سعيد ، من أن الامتحان به أسئلة عديدة غير مباشرة ، والوقت المخصص للامتحان غير مناسب للإجابة عليه .
وأضافت الطالبة بسمة أحمد ، أن الامتحان جاء في مستوي الطالب فوق المتوسط ،وجاء طويلا يحتاج إلى وقت للتفكير للإجابة عليه ،وهناك العديد من الأسئلة غير مباشرة تماما .

وقالت الطالبة نورا محروس ، إن الامتحان به أجزاء كثيرة صعبة ،وطويل ويحتاج لوقت أكبر من المخصص له ، لافتة إلى أن هناك أسئلة من المنهج ولكن بطريقة غير مباشرة تحتاج إلى الفهم والتفكير .



وكان قد أكد الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، قبل انطلاق ماراثون امتحانات الثانوية العامة ، أن أسئلة امتحانات الثانوية العامة 2021، ستكون سلسة وبعيدة كل البعد عن الاسئلة التعجيزية وستكون الامتحانات هذا العام خالية من التعقيد، لأنها ستعتمد على الفهم ونتاج التعلم وليس الحفظ والتلقين.

واكد د.شوقي أن الامتحانات في النظام الجديد يضع أسئلتها  مئات من الخبراء  (وليس مستشار للمادة) في منظومة محكمة بالتعاون مع كبرى المؤسسات الدولية لبناء بنوك أسئلة معيارية لها مواصفات دقيقة ومستويات صعوبة مدروسة ولها معايير دقيقة وليست مثل الماضي وبالتالي أرجو نصح الأبناء بالتدريب من خلال حصص مصر + مدرستنا ٢ + ال LMS على التابلت للتعود على هذه الأسئلة التى تقيس عمق الفهم.

وأضاف كذلك ليس الهدف «تقفيل» الامتحان في هذا النوع من الامتحانات مثل الماضي ولكنها منافسة متوازنة بين الطلاب لتحديد المستويات المختلفة وليس المقصود أن يحصل كل طالب على 100٪.


يذكر أن يبلغ اجمالي أعداد طلاب الثانوية العامة المتقدمين لأداء امتحانات الثانوية العامة هذا العام 649 ألفا و387 طالبا وطالبة، منهم 292 ألفا و852 طالبا وطالبة في شعبة العلمي علوم و100 ألف و169 في شعبة الرياضيات و256 ألفا و366 طالبا وطالبة في الشعبة الأدبية، وأن عدد لجان امتحانات الثانوية العامة وصل إلى 2189 لجنة، منهم 1794 إلكترونية و395 ورق

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي