أخر الأخبار

مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى فى حماية شرطة الاحتلال

جانب من عملية اقتحام المستوطنين لباحات الأقصى «صورة من الانترنت »
جانب من عملية اقتحام المستوطنين لباحات الأقصى «صورة من الانترنت »

القدس المحتلة - وكالات الأنباء:
اقتحم مئات المستوطنين الإسرائيليين، فجر أمس، باحات المسجد الأقصى بمدينة القدس. وقال الشيخ عمر الكسواني، مدير المسجد الأقصى، للصحفيين: «مباشرة بعد صلاة الفجر تم اقتحام المسجد من قبل القوات الخاصة والشرطة». وأضاف أن القوات الإسرائيلية «حاصرت المصلين داخل المصلى القبلي، ثم أخرجت المصلين رجالا ونساء من ساحات المسجد الأقصى واعتدت على النساء».
ولاحقا، سمحت الشرطة الإسرائيلية لمئات المستوطنين باقتحام ساحات المسجد الأقصى. بحسب الكسواني. وكانت جماعات يمينية إسرائيلية دعت لاقتحامات واسعة للمسجد الأقصى أمس. وتفرض الشرطة الإسرائيلية قيودا على دخول المصلين الفلسطينيّين إلى المسجد.
من جهتها، أ​​دانت وزارة الخارجية الأردنية استمرار الانتهاكات الإسرائيلية فى المسجد الأقصى، وآخرها السماح باقتحامات المتطرفين للمسجد بأعداد كبيرة تحت حماية الشرطة والاعتداء على المصلين.
وقال المتحدث الرسمى باسم الوزارة السفير ضيف الله الفايز، فى بيان، إن «التصرفات الإسرائيلية بحق المسجد مرفوضة ومدانة، وتمثل انتهاكا للوضع القائم التاريخى والقانونى وللقانون الدولى ولالتزامات إسرائيل كقوة قائمة بالاحتلال فى القدس الشرقية».
وأوضح الفايز أن «الوزارة وجهت أمس مذكرة احتجاج رسمية طالبت فيها إسرائيل بالكف عن انتهاكاتها واستفزازاتها، واحترام الوضع القائم التاريخى والقانوني، واحترام حرمة المسجد وحرية المصلين وسلطة إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية».
وكانت وزارة الخارجية الفلسطينية قد أدانت، «بأشد العبارات، الاقتحامات التى نفذها المتطرفون مطالبة بموقف دولى حازم لوقف العدوان الإسرائيلى المتواصل على المسجد الأقصى».

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي