أكثر من 950 مستوطنًا يقتحمون المسجد الأقصى اليوم

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

 
قالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، إن أكثر من 950 مستوطنًا إسرائيليًا اقتحموا باحات المسجد الأقصى المبارك منذ الساعة السابعة والنصف صباحا، بحماية شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وأفادت الدائرة بأن المستوطنين اقتحموا المسجد انطلاقًا من باب المغاربة على شكل مجموعات كبيرة وتجولوا في باحاته بشكل استفزازي، برفقة المتطرفين يهودا غليك وبن حيفر، وتلقوا شروحات عن "الهيكل" المزعوم، فيما قام بعضهم بتأدية شعائر تلموديه قبالة قبة الصخرة.

وقال شهود عيان إن مجموعات من المستوطنين حاولت اقتحام المسجد الأقصى من بابي حطة والملك فيصل من حارة السعدية والحي الإسلامي في المدينة، إلا أن المواطنين تصدوا لهم، قبل أن تتدخل قوات الاحتلال لحمايتهم وإبعادهم عن المكان.

وأغلقت قوات الاحتلال جميع مداخل المسجد الأقصى المبارك، ومنعت الدخول إليه بالتزامن مع اقتحامات المستوطنين، فيما لا تزال تحاصر العشرات من المصلين داخل المسجد القبلي.

وكانت قوات الاحتلال، اقتحمت فجر اليوم، باحات المسجد الاقصى، واعتدت على المصلين والمرابطين هناك، وأخلتهم بالقوة، قبل ان تعتقل عددا منهم، وتغلق المصلى القبلي بالسلاسل الحديدية.

وقال شهود عيان، إن قوات الاحتلال اقتحمت الأقصى من بابي السلسلة والمغاربة فجرا، واعتدت بالضرب على المصلين والمرابطين في المصلى القبلي وباحات المسجد.

وأضاف الشهود أن قوات الاحتلال اطلقت قنابل الصوت باتجاه المصلين، وأجبرتهم على مغادرة باحات المسجد بالقوة وتحت تهديد السلاح.

وكانت قوات الاحتلال، نصبت الليلة الماضية حواجز حديدية على مداخل القدس العتيقة، وشددت من إجراءاتها العسكرية واعتدت على شاب بالضرب قرب باب العامود.

ويتزامن اقتحام قوات الاحتلال لباحات الأقصى، مع تحضيرات لاقتحامه من قبل مئات المستوطنين اليوم، في ذكرى ما يسمى "خراب الهيكل المزعوم".

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي