مأساة شادية.. عماد حمدي يكسر الباب ليضربها بـ«يد الهون»

شادية وعماد حمدي - أرشيفية
شادية وعماد حمدي - أرشيفية

بعد قصة حب عاشتها الفنانة شادية والفنان عماد حمدي، الذي كان يكبرها بـ20 عاما، رغم معارضة كل أقربائها وأصدقائها إلا أن شادية لم تهتم لما تسمعه عنه أنه دائما «مفلس ولا أمان معه»؛ حيث صممت على الزواج منه.

 

وبالفعل تم الزواج في 21 يوليو عام  1953، واستمر الزواج ثلاث سنوات وتم الطلاق في مايو 1956، بسبب بعض الخلافات بينهما وضرب عماد حمدي لشادية وإصابتها بمرض عصبي، بحسب أول حوار لشادية بعد الطلاق من عماد حمدي تحدثت خلاله لمجلة آخر ساعة الذي نشر في 20 فبراير 1957.  

 

وبسؤال شادية حول تصريح عماد حمدي أن ابنه هو حبه الوحيد الذي لا يخونه، قالت الفنانة الراحلة: إنها كانت تطالب عماد حمدي بزيارة ابنه فكان يذهب له نصف ساعة ويعود مسرعا حتى يلعب الكونكان وعمل المعكرونة.

 

اقرأ أيضًا| العريس الشيطان.. يغير صورة بطاقة صديقه لتطليق زوجته

 

وتتساءل شادية: بماذا يفسر عماد طلاقه من حورية محمد وفتحية شريف وطلاقها منه إذا كان الطلاق عيب في نظر الناس؟ فلماذا ارتكب هو هذا العيب؟   

 

قصة الطلاق 

 

شادية تحدثت عن قصة الطلاق والتي بدأت أثناء سهرتهما في كازينو مع تحية كاريوكا وعز الدين ذو الفقار ومسيو جريجوري «الموزع» وزوجته؛ حيث طلب منها جريجوري أن تختار له رقم يلعب عليه واختارت له رقم وكسب، لكن فجأة غضب عماد وقال إنه كان يبحث عنها وصفعها على وجهها ووجه لها ألفاظا وصفات جعلت الناس ينظرون ويريدون معرفة سبب هذا الهياج، ورغم ذلك استأنفا حياتهما رغم أنها لم تكن على ما يرام.

 

وموقف آخر من عماد الذي صممت شادية الانفصال عنه حينما غضب عماد حمدي منها حين كانا في الاستديو للتصوير واستأذنته أن تنفرد برمسيس حتى يتفقا على العمل رغم أنه قبل هذا إلا أنها عادت إليه ووجدته غاضب إلى أن انتهى عملهما فهذا اليوم وخرجوا مع هدى سلطان وفريد شوقي وفوجئت أن عماد يحكي لهدى ما حدث في الاستديو فحاولت شادية أن تجعل من الموضوع شيء يضحك إلا ان الأمر مع عماد تطور وثار وسبها أمام الموجودين.

 

هنا غضبت شادية ورجعت المنزل وأغلقت باب حجرتها لتمنعه من الدخول، إلا أنه غضب واقتحم الحجرة وكسر الباب بـ«يد الهون» وحاول أن يقذف يد الهون على شادية إلا أنها هربت من أمامه وأثر هذا الحادث أصيبت بمرض عصبي.

 

لكن عماد حمدي هرب خوفا من المسئولية، وصممت شادية على الطلاق ووافق عماد حمدي على الطلاق، وتنهي الفنانة الراحلة حوارها أنها كانت لا تريد الحديث عن زواجها بعماد حمدي إلا أنه هو الذي أرغمها على ذلك بسبب ما يشيعه عنها وما يكتبه الصحف على لسان عماد حمدي.

 

اسم شادية الحقيقي فاطمة كمال شاكر، فقد ولدت في 9 فبراير 1931 لأم مصرية من أصول تركية وأب مصري يعمل مهندسا زراعيا،  وقدمت شادية أكثر من 116 فيلما (من أشهرها معبودة الجماهير مع عبد الحليم حافظ) واكثر من 500 اغنية(من أشهرها يا حبيبتي يا مصر) ومسرحية واحدة وهي ريا وسكينة وتوفيت في 28 نوفمبر 2017.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي