«وزنه 270 كيلو» ولم يغادر البيت منذ سنوات.. مريض الغربية يحلم بالعلاج

صورة موضوعية
صورة موضوعية

 

عصام عمارة

طالب أهالي قرية كفور بلشاي التابعة لمركز كفرالزيات بمحافظة الغربية إنقاذ ابن قريتهم  المريض رضا محمد إبراهيم عبدالفتاح والذي أصبح طريح الفراش منذ عامين  بعد أن وصل وزنه إلى مايقرب من ٢٧٠ كيلو بسبب إصابته بالسمنة المفرطة و مرض الفيل وعدم قدرته على الذهاب إلى أي طبيب أو استقلال سياره بسبب وزنه الزائد واصبح حبيسا داخل منزله منذ أكثر من عامين.


يقول المريض رضا محمد إبراهيم ٤٣ سنة  إنني أصبت بمرض الفيل منذ نحو عامين وحدثت زيادة كبيرة في وزنى وقدمي وصلت إلى نحو ٢٧٠ كيلو بسبب السمنة المفرطة ومرض الفيل وأصبحت غير قادر على الحركة وترددت في البداية على الأطباء ولكن بدون فائدة خاصة أن العلاج غالي ومكلف جدا.


 وأصبت بإرتفاع شديد بضغط الدم وقصور بالشريان التاجي  وارتفاع بالسكر ود هون بالكبد واحتاج لجراحة عاجلة حيث يزداد وزنى بصورة كبيرة وبعت كل مااملك حتى توكتوك كنت امتلكه  ولايوجد لي مصدر رزق لي أو لبناتي الثلاثة وزوجتي وكل شئ انفقته على المرض .


وأصبحت طريح الفراش ولا أجد ملابس تصلح لي بسبب الوزن الزائد ولا اخرج من المنزل نهائيا  وأنام على البلاط وغير قادر على الحركة  وابلغني الأطباء أن علاجي بالقاهرة واحتاج لإجراء جراحة عاجلة .


واستغيث بوزيرة الصحة لمساعدتي ونقلي إلى القاهرة بأحد مستشفيات وزارة الصحة لعلاجي وإنقاذى حتى استطيع تربية بناتي واعود للحياة مرة أخرى 
 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي