مهاجم هولندا يغادر البطولة

لوك دي يونج
لوك دي يونج

 

أعلن الاتحاد الهولندي لكرة القدم، أن مهاجمه سيضطر للغياب عن مباريات بطولة أوروبا، عقب تعرضه لإصابة بالركبة.

ويتعلق الأمر بلاعب إشبيلية، لوك دي يونج (30 عاما)، الذي شارك بديلا في مباراتين ببطولة أوروبا، قبل أن يتعرض للإصابة خلال التحام مع زميله كودي جاكبو في تدريبات هولندا، عقب يوم من الفوز على مقدونيا الشمالية (3-0)، في آخر مباريات الطواحين بدور المجموعات.

وقال الاتحاد الهولندي في بيان: «مهاجم إشبيلية الذي خاض 38 مباراة دولية، أصيب في الرباط الداخلي للركبة، ونتيجة لذلك لن يتمكن من اللعب مجددا في بطولة أوروبا».

ولا تسمح قواعد الاتحاد الأوروبي (اليويفا) باستبدال لاعبين، في هذه المرحلة من البطولة، باستثناء حراس المرمى المصابين، لتتقلص قائمة هولندا بذلك إلى 24 لاعبا، قبل خوض دور الـ16 في بودابست، الأحد المقبل.