مدرب الأرجنتين: «ميسي» يستحق لقبًا مع التانجو.. ويصبح ملكًا لكرة القدم

 بطولة كأس أمريكا الجنوبية
بطولة كأس أمريكا الجنوبية

 

أعرب ليونيل سكالوني مدرب الأرجنتين، عن أمنيته في أن يحقق مواطنه ليونيل ميسي الفوز بلقب مع منتخب التانجو، وأن يكون في كامل قوته ولياقته خلال باقي مشوار بطولة كأس أمريكا الجنوبية «كوبا أمريكا»، المقامة حاليًا في البرازيل.

وقال سكالوني خلال تصريحات صحفية، "إنه كان يفكر في إراحة القائد ميسي خلال المواجهة الأخيرة أمام باراجواي مساء يوم الإثنين، لكن في النهاية كان هداف برشلونة على الموعد خلال الفوز 1-0، وضمان التأهل إلى الدور التالي.

وأكد سكالوني: بعد الفوز بصعوبة بفضل هدف مبكر ورغم التراجع وترك الاستحواذ لباراجواي في الشوط الثاني: "الحقيقة أن ميسي شارك في كل مبارياتنا ومن الصعب جدًا ألا نعتمد عليه".

وأضاف: "ما يجعلني أشعر بالقلق هي الحالة البدنية للاعبين.. لم تكن الأحوال جيدة قبل المباراة، وكان ميسي من أنشط وأبرز لاعبي الأرجنتين في أول 3 مباريات من كوبا أمريكا".

واعترف سكالوني أن هذا الوقت ربما يكون المناسب لمكافأة ميسي بمنحه القليل من الراحة خلال مواجهة بوليفيا في الجولة المقبلة.

وتابع: من الممكن أن نجري بعض التبديلات في المباراة التالية.. يمنحنا ضمان التأهل بعض السلام النفسي. الآن يمكننا إعادة شحن بطارياتنا وقوتنا".

وواصل سكالوني الإشادة بميسي بعد تحقيقه لرقم تاريخي جديد، ويواصل السعي نحو لقب مع الأرجنتين، منذ فوزها بذهبية أوليمبياد بكين 2008.

وأشار أن ينبغي على الجيل الحالي للأرجنتين أن تستغل وجود ميسي لمحاولة الفوز بلقب يغيب عنها منذ التسعينات، قضينا وقتًا طويلاً بدون الفوز بألقاب.. الأرجنتين تحتاج وتستحق لقب، وحان الوقت أن يصبح ميسي ملكًا لكرة القدم".

يذكر أن ميسي دخل تاريخ الأرجنتين، بعدما عادل الرقم القياسي لعدد مرات الظهور بقميص منتخب التانجو، والمسجل باسم خافيير ماسكيرانو (برصيد 147 مباراة).

وسيكون أمام ميسي فرصة كبيرة لتخطي رقم ماسكيرانو، ليصبح الأكثر تمثيلًا لمنتخب بلاده، إذا شارك في المباراة المقبلة ضد بوليفيا.

ويعتبر ميسي أيضًا هو أفضل هداف في تاريخ المنتخب الوطني للأرجنتين برصيد 73 هدفًا، بـ 43 تمريرة حاسمة.

ويقود ميسي حاليًا مع منتخب بلاده في بطولة كوبا أمريكا، لصدارة المجموعة الأولى (من 3 مباريات) إلى 7 نقاط، بفارق نقطتين عن منتخب تشيلي برصيد 5 نقاط، بينما يحل منتخب باراجواي في المركز الثالث برصيد 3 نقاط فقط، والأوروجواي في المركز الرابع برصيد نقطة واحدة.

وتنص قواعد البطولة على تأهل 4 منتخبات من كل مجموعة إلى دور الثمانية، وتضم المجموعة الأولى منتخبات كل من : الأرجنتين، وتشيلسي، وأوروجواي، وباراجواي، وبوليفيا.

وتقام البطولة القارية الأعرق على مستوى العالم في البرازيل، ما بين الفترة من 13 يونيو الجاري وحتى 11 يوليو المقبل.

وكان من المفترض أن تقام البطولة في العام الماضي، قبل تأجيلها لمدة عام كامل بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد.