الإفراج عن نجل «سيدة المحلة» وحبس المتهم الثاني 4 أيام في واقعة سب وقذف المحافظ

محافظ الغربيه
محافظ الغربيه

 

أكد صاموئيل ثروت عدلى أحد المحامين الذين تم تفويضهم من نقيب محاميي غرب طنطا لحضور التحقيق مع المجنى عليهم فى سب وقذف محافظ الغربية أنه تم إخلاء سبيل يوسف نجل المجنى عليها الأولى  بضمان محل إقامته وحبس المجنى عليه الثانى  «م . ص» أربعة أيام.
كانت نيابة أول طنطا قد قررت إطلاق سراح السيدة « م. ص . م . ع » المتهمة فى واقعة سب وقذف محافظ الغربية فى رسالة على الواتساب وذلك بعد أن اثبتت التحريات أن الهاتف كان فى حوزة نجلها واستمرت في استكمال تحقيقاتها مع المتهم الثانى فى واقعة «الواتساب» .
كما قررت نيابة أول طنطا ضبط وإحضار نجل السيدة وهو شاب يبلغ من العمر ١٦ عاماً ومقيم بمنطقة عزبة خضر وتم التحفظ عليه داخل قسم ثالث المحلة الكبرى، وتم إرساله في حراسة للنيابة للاستماع لأقواله فى التهمة المنسوبة إليه فى واقعة سب وقذف محافظ الغربية.

اقرأ أيضا| فيديو| سر شهرة محافظة المنيا بزاعة بالعنب

وكشفت محافظة الغربية عبر صفحتها الرسمية الفيس بوك التفاصيل الكاملة فى واقعة حبس سيدة بسبب رسالة على الواتس أب لمحافظ الغربية .
وأكدت فى بيانها، أنه بالإشارة إلى ما نشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، عن تحرير محافظ الغربية لمحضر ضد أحد السيدات.
توضح محافظة الغربية، أن المحافظ قد استلم منذ عدة أسابيع، عدد من الرسائل عبر رقم الواتساب الشخصي له تحمل إساءة إلى شخصه وصفته، وبعيدة كل البعد عن النقد والاحترام، وذلك من خلال رقمين غير معلوم هوية أصحابهما، الأمر الذي استدعى إفادة الجهات المختصة لإعمال شئونها، والتي بدورها قامت على مدار الأسابيع الماضية بالتحري عن تلك الأرقام واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.
واختتمت محافظة الغربية بيانها بإهابة المواطنين بتحري الدقة وعدم الانسياق وراء الشائعات التي من شأنها إثارة البلبلة، فالنقد حق مكفول للجميع دون الإساءة والتجريح والاعتداء على الحياة الخاصة.
كان أعلن النائب أحمد بلال عبر صفحته الشخصية بالفيس بوك عن حبس سيدة من المحلة الكبرى بسبب رسالة على الواتس أب لمحافظ الغربية طالبته فيها بمراجعة قراراته، بدعوى أنها « أزعجته ».
ومن جانبه أوضح النائب أحمد البرلسي، بأنه علم بهذه الواقعة منذ الصباح الباكر، وحاول أكثر من مرة التواصل، مع محافظ الغربية، لمعرفة ما إذا كان هناك، خلفية أخري عن الموضوع ولكنه لم يستجب له.
وأضاف بأي حق يفعل هذا خصوصاً أن الكلمة التي أرسلتها السيدة هي " خلي عندك دم ورد" وعلق بلال هذه الكلمة لا تحمل بين طياتها أي سب وقذف، ولم أكن أتوقع أن يكون هذا رد المسؤول الأول عن المحافظة.
وأكد، أن السيدة محتجزة في قسم أول طنطا، ومن المقرر عرض السيدة صباح باكر علي النيابة العامة.