الزراعة: المدارس الحقلية تستهدف توضيح الممارسات الزراعية الخاطئة

جانب من المدارس الحقلية
جانب من المدارس الحقلية

 

واصلت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، تنفيذ المدارس الحقلية في المحافظات لتوعية المزارعين بالزراعات وأهم ارشادات الزراعة، وذلك تحت رعاية الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية والدكتور عادل عبد العظيم وكيل مركز البحوث الزراعية للأرشاد والتدريب.

وتناولت هذه المدارس، توضيح أهم أسباب الإصابة والممارسات الزراعية الخاطئة المتسببة في إنتشار الإصابة بسوسة النخيل الحمراء، وأهمية رفع المخلفات خارج البستان لتقليل الأصابة بالآفات والأمراض.

أقرأ أيضًا| «الزراعة»: فتح باب حجز الأضاحي  بمزارع قطاع الإنتاج الأربعاء المقبل

كما تناولت شرح مفصل عن مدى أهمية عملية التقويس وعملية التلقيح في نخيل البلح مع تغيير بعض المفاهيم الخاطئة المتبعة.

وقال الدكتور عبد العليم الشافعي منسق المدارس حقلية، إنه بالتنسيق مع د. عزالدين جاد الله مدير المعمل المركزي للأبحاث وتطوير النخيل وانطلاقا من دور المعمل الإرشادي بتوعية المزارعين على أهمية عمليات خدمة النخيل المختلفة وتأثيرها على زيادة الإنتاجية وتحسين جودة الثمار وأهمية ذلك في تحقيق أفضل عائد اقتصادي.

وقام د.خالد محمد عبد الحميد الباحث بالمعمل المركزي للنخيل بعقد مدرسة حقلية بمركز فاقوس بمحافظة الشرقية وذلك بالتعاون مع مديرية الزراعة بالمحافظة وبحضور م. أشرف صلاح الدمرداش مدير عام إدارة الأرشاد بالشرقية وم. السيد عبد الرحمن السيد مدير عام الإدارة الزراعية بفاقوس وأخصائيين الإرشاد بالمركز وعدد من مزارعي النخيل والأشخاص المهتمين بزراعة نخيل البلح عن عمليات الخدمة الأرضية والرأسية السليمة التي تجرى على نخيل البلح وكيفية اجرائها ومدى تأثيرها الإيجابي على المحصول.
 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي