رئيس الوزراء الفلسطيني: تشكيل لجنة مستقلة في فضيحة «صفقة لقاحات فايزر»

محمد اشتية
محمد اشتية

 

أوعز رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية بتشكيل لجنة مستقلة في قضية اللقاحات التي تسلّمتها وزارة الصحة الفلسطينية من إسرائيل، والتي أثارت ضجة كبيرة في فلسطين.

وسيترأس اللجنة رئيس الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان عمار الدويك، والدكتور باسم خوري، ممثلًا للصناعات الدوائية في فلسطين، ونقيب الأطباء السابق نظام نجيب، ممثل عن منظمة الصحة العالمية، وممثلة عن القطاع المدني في القطاع الصحي د. سلوى النجاب.

وأوضح اشتية في مستهل جلسة الحكومة، المنعقدة اليوم الاثنين 21 يونيو، في مدينة رام الله، أن الاتفاقية المبرمة سيتم وضعها أمام اللجنة، ونشرها، ونشر نتائج عمل اللجنة، وذلك من أجل المتابعة والتدقيق فيما جرى، وذلك نقلًا عن

‏‎وأشار اشتية إلى أن وزارة الصحة قد أرجعت يوم أمس 90 ألف جرعة من لقاح فايزر، الذي يوشك تاريخ صلاحيته على الانتهاء إلى إسرائيل، منوهًا إلى توقيع الاتفاقية جاء لتسريع توفير الطعومات لأبناء الشعب الفلسطيني، للوصول إلى حالة المناعة المجتمعية بتطعيم 70% من المجتمع، وإعادة الحياة إلى طبيعتها، وإعادة افتتاح الجامعات والمدارس.

وكانت فضيحة صفقة لقاحات فايزر تسلمتها الحكومة الفلسطينية من إسرائيل قد أثارت ضجةً كبيرةً في البلاد، بعدما تم اكتشاف قرب انتهاء صلاحية اللقاحات، وعدم أهليتها للاستخدام.