" مرسى " : المرأة داخل الإنتاج الحربى ركيزة اساسية .

توقيع بروتوكول تعاون بين «الإنتاج الحربي» والمجلس القومي للمرأة

توقيع بروتوكول تعاون بين " الإنتاج الحربى " و " المجلس القومى للمرآة
توقيع بروتوكول تعاون بين " الإنتاج الحربى " و " المجلس القومى للمرآة

 

شهد المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربى، مراسم توقيع بروتوكول تعاون بين  "الهيئة القومية للإنتاج الحربي"  و "المجلس القومى للمرآة" بشأن تجديد التعاون بين الطرفين في عدد من المجالات وقد قام بتوقيع البروتوكول المهندس محمد محمد صلاح الدين مصطفي نائب رئيس الهيئة القومية للإنتاج الحربي والعضو المنتدب ود.مايا مرسي رئيس المجلس القومى للمرأة، وذلك بمقر ديوان عام وزارة الإنتاج الحربي.

 

وأشار الوزير "مرسى" إلى أن هذا البروتوكول يهدف إلى قيام الشركات والوحدات التابعة لوزارة الإنتاج الحربى بتوريد المستلزمات الخاصة للمجلس القومى لرفع كفاءة منشآته إلى جانب المشاركة في تنفيذ المشروعات التي يقوم بها المجلس القومى للمرأة وتقديم كافة الاستشارات الهندسية وكذلك توريد المستلزمات اللازمة لتنفيذ المشروعات التي يقوم بها المجلس القومي للمرأة من إقامة محطات الطاقة الشمسية، تدبير المعدات الخفيفة والثقيلة والسيارات والمركبات بجميع أنواعها، الأثاث العادي والمكتبي، الأجهزة الكهربائية والإلكترونية، شاشات العرض، المستلزمات الطبية اللازمة للمستشفيات والعيادات، عدادات المياه والكهرباء الذكية ومسبوقة الدفع، وأكد وزير الدولة للإنتاج الحربي أن المرأة المصرية لعبت خلال السنوات الماضية دور هام في تاريخ الوطن، مشيراً إلى أن المرأة داخل " الإنتاج الحربي " تمثل ركيزة أساسية .

 

من جانبها أعربت د.مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرآة عن ثقتها فيما تمتلكه وزارة الإنتاج الحربي من مقومات تكنولوجية وفنية، يسعى المجلس للاستفادة منها فى إطار التعاون والتكامل بين أجهزة الدولة المختلفة من أجل تنفيذ مشروعات لصالح خدمة المرأة والمجتمع وبما يحقق الاستفادة من دعم المنتج المصرى والحد من الاستيراد، مؤكدة أن تواجدها اليوم بديوان عام وزارة الإنتاج الحربي ماهو إلا تأكيد على نجاح التعاون بين المجلس القومي للمرأة ووزارة الإنتاج الحربي والذي بدأ في أبريل عام 2019 .

 

وأكد المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة محمد عيد بكر أن توقيع هذا البروتوكول يأتي في إطار إستراتيجية العمل بالوزارة وهي التكامل والتعاون مع كافة المؤسسات بالدولة بما يخدم المواطن المصري في المقام الأول .

 

اقرأ أيضا: زيادة نحو 4565 مليون جنيه.. أبرز التعديلات المتفق عليها في الموازنة

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي