استطلاع رأي: أكثر من 60% من الشركات اليابانية تؤيد إلغاء أو تأجيل الأولمبياد

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 

أظهر استطلاع رأي أن أكثر من 60 % من الشركات في جميع أنحاء اليابان مترددة في إقامة أولمبياد طوكيو هذا العام بسبب المخاوف بشأن معدل التطعيم المنخفض في البلاد ضد كوفيد-19.


ووجد الاستطلاع - الذي أجرته شركة "طوكيو شوكو" للأبحاث عبر الإنترنت في الفترة من 1 إلى 9 يونيو، وفق ما أوردته وكالة أنباء (كيودو) اليابانية، اليوم /السبت/ - أن 7ر34 في المئة من 9163 شركة مشاركة في الاستطلاع تفضل إلغاء دورة الألعاب الأولمبية، بينما أراد 3ر29 في المئة منها تأجيلها.


وعلى العكس من ذلك، ذكرت 36% من الشركات إنها تريد انعقاد الحدث الرياضي الكبير في موعده، بانخفاض حوالي 8 نقاط عن الاستطلاع السابق فبراير الماضي.


وفي إجابات متعددة، أوضحت 3ر76 في المئة من الشركات أن انخفاض معدل التطعيم هو السبب وراء رغبتهم في تأجيل أو إلغاء الأولمبياد، تليها 7ر75 في المئة من الشركات التي أعربت عن مخاوفها حيال أن يتسبب وصول أفراد أولمبيين من الخارج في تفاقم معدلات الإصابة بفيروس كورونا في اليابان.