الحكام «قبضوا» ٢٢ مليون جنيه و٤ فى الطريق

«ثلاثية الجبلاية» تترقب خطاب الفيفا.. وغموض حول أعداد «الجمعية العمومية»

 تواصل تنسيقي مستمر بين مجاهد ود. أشرف صبحى للتجهيز للانتخابات ولكن بعد وصول خطاب الفيفا
تواصل تنسيقي مستمر بين مجاهد ود. أشرف صبحى للتجهيز للانتخابات ولكن بعد وصول خطاب الفيفا

 

تترقب اللجنة الثلاثية لاتحاد الكرة برئاسة المهندس أحمد مجاهد وصول خطاب جديد من الاتحاد الدولى للعبة «فيفا» لمد فترة عمل اللجنة لمدة اخرى اضافة لمدتها السابقة.

وصرح مسئول باتحاد الكرة بأن آخر مدة اللجنة الثلاثية نهاية شهر يوليه القادم، ومن المنتظر أن يرد الاتحاد الدولى خلال أيام بخطاب يتضمن شقين مهمين اولهما تحديد مدة المد للجنة لفترة اخرى وثانيهما والاهم تحديد موعد انتخابات الجمعية العمومية للاتحاد.

وأضاف المسئول أن اتحاد الكرة يبدأ بداية من غدا السبت عقب عودة أحمد مجاهد من اجتماعات الاتحاد العربى بالسعودية وتكثيف جهوده واجتماعاته لحسم اكثر من ملف، أبرزها ملفات الاستعدادات والترتيبات الخاصة بالانتخابات القادمة والدعوة لها، وذلك بناء عن الخطاب المرتقب من الاتحاد الدولى وتنظيم كأس العرب لمنتخبات الشاب تحت 20 سنة التى ستنطلق الأحد ومواصلة التجهيزات الخاصة باحتفالية مئوية الكرة المصرية وغيرها من الملفات الأخرى.

وتحيط باتحاد الكرة الفترة الحالية وقبل موعد الدعوة للانتخابات القادمة أجواء من الغموض وعدم الوضوح بشأن العدد المحدد من أعضاء الجمعية العمومية الذين يحق لهم حضور الجمعية العمومية وتوجيه الدعوة لهم لحضورها إذا كان 225 عضوا حسب لائحة الانتخابات السابقة أم 96 عضوا حسب جمعية اكتوبر من عام 2019. أم 114 عضوا كما اعلنت لجنة المحاسب عمرو الجناينى فى نوفمبر من عام 2020-أم 134 عضوا حسبما اعلن فى اجتماع الاندية مع المستشار جمال عويس بعد ذلك.
ويجرى حالياً أيضاً جولات من التنسيق بين الاتحاد ووزارة الرياضة بقيادة د. أشرف صبحى فى شأن الترتيب للانتخابات ولكن بعد وصول خطاب الفيفا المنتظر.


ومن ناحية اخرى اشاد وجيه احمد رئيس لجنة الحكام بموقف احمد مجاهد الخاص بإنهاء مستحقات الحكام-وكشف عن انه منذ تولى مجاهد لموقع مسئولية قيادة الاتحاد فانه تم صرف 22 مليون جنيه للحكام وتم تحديد اجمالى المستحقات المتبقية للحكام لتصل الى 4 ملايين و150 ألف جنيه وتم تحديد يوم 30 يونيه الجارى للصرف .

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي