مشاورات مصرية روسية لإطلاق فعاليات عام التبادل الإنساني بين البلدين | صور

 التبادل الإنساني بين مصر وروسيا
التبادل الإنساني بين مصر وروسيا

 

 

استضافت وزارة الخارجية الاجتماع التنسيقي الأول للجنة المصرية الروسية المُشتركة المُنظمة لفعاليات عام التبادل الإنساني بين مصر وروسيا 2021/2022، وذلك تنفيذاً لاتفاق  الرئيس عبد الفتاح السيسي و الرئيس فلاديمير بوتين، رئيس روسيا الاتحادية، خلال القمة المصرية الروسية التي عُقدت في موسكو في شهر أكتوبر 2018. 

 

ترأس الاجتماع التنسيقي من الجانب المصري كل من السفير محمود طلعت، مساعد وزير الخارجية للعلاقات الثقافية، والسفير د. بدر عبد العاطي، مساعد وزير الخارجية للشئون الأوروبية، حيثُ استهل مساعدا الوزير الاجتماع باستعراض تنامي العلاقات المصرية الروسية المتميزة بشكل كبير في كافة المجالات، لاسيما السياسية والاقتصادية والعلمية والثقافية والاجتماعية، وكذا العلاقات التاريخية الوطيدة التي تجمع البلدين والشعبين الصديقين والتي تستند علي أسس متينة تقوم على الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة. وفي هذا الصدد، تم الإعلان عن اختيار روسيا كضيف شرف مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة في دورته الثانية والعشرين التي تُقام خلال الفترة من 16 – 22 يونيو 2021. 

 

من جانب آخر، أكد الوفد الروسي برئاسة نائبة وزير الثقافة الروسي أولغا ياريلوفا على الروابط الوطيدة التي تجمع بين القاهرة وموسكو، مُشيدة بالتنسيق القائم مع الجانب المصري في وضع أجندة فعاليات عام التبادل الإنساني والتي تضم العديد من الأحداث والأنشطة الثقافية والسياحية والرياضية والشبابية والتعليمية بين مدن وأقاليم الدولتين. ولذا، فإن عام التبادل الإنساني يعكس خصوصية العلاقات بين شعبي مصر وروسيا، ويُعد أحد تجليات التطورات الكبيرة التي تشهدها العلاقات الثنائية بين البلدين على مدار السنوات الماضية. 

 

وقد تم الاتفاق خلال هذا الاجتماع على اعتماد الشعار الخاص بعام التبادل الإنساني المصري - الروسي ٢٠٢١ كرمز للدعاية والترويج لفعاليات وأحداث هذا العام، والتي سيتم نشرها على الصفحات الرسمية لهذا العام على مواقع التواصل الاجتماعي. كما تم خلال الاجتماع التنسيق وتبادل نقاط الاتصال بين الجانبين المصري والروسي في كافة الأجهزة والمؤسسات المعنية بالبلدين، وذلك بهدف تذليل أية عقبات وتيسير إقامة الفعاليات المُشتركة. علاوة على ذلك، اتفق الجانبان المصري والروسي على بدء فعاليات الافتتاح الرسمي لعام التبادل الإنساني المصري الروسي من خلال تنظيم حفل لفرقة «بريوسكا للفنون الشعبية» الروسية بدار الأوبرا المصرية مساء اليوم 18 يونيو الجاري بحضور كلٍ من الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة المصرية، ونائبة وزير الثقافة الروسي أولغا ياريلوفا. 

 

كما توافق الجانبان خلال جلسة المشاورات على الأهمية البالغة لفعاليات عام التبادل الإنساني لمزيد من التقريب بين الشعبين الصديقين، وتم تناول مسألة استئناف الطيران الروسي العارض مع مطاري الغردقة وشرم الشيخ. 

 

تجدر الإشارة إلى أن الوفد المصري المُشارك في هذا الاجتماع التنسيقي ضم كذلك السفيرة هالة البشلاوي، نائب مساعد وزير الخارجية للعلاقات الثقافية الدولية، ورئيس هيئة تنشيط السياحة، ومساعد وزير الدولة للإعلام، ورئيس التلفزيون المصري، ورئيس قطاع الأخبار بالتلفزيون المصري، بالإضافة إلى كبار المسئولين في وزارات: الثقافة، والطيران المدني، والشباب والرياضة، والتعليم العالي والبحث العلمي، والسياحة والآثار، والأوقاف، والمالية، ومسئولين من الهيئة الوطنية للإعلام، ومركز دعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، والهيئة العامة للاستعلامات.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي