مخاوف من استخدام الأطفال لتطبيق «سناب شات».. تعرف عليها

صورة موضوعية
صورة موضوعية

يخطط الآباء والأمهات لمستقبل أبنائهم خطوة بخطوة، وغالبًا ما يتساءلون، متى سيأكل بنفسه، متى سيمشي، متى سيذهب إلى المدرسة، متى سيتخرج من المرحلة الإبتدائية؟. 

لكن هل خطر ببال الأهالي أن يسألوا أنفسهم متى يمكن للطفل أن يستخدم سناب شات؟، قبل السماح للطفل بفتح حساب على سناب شات.

وبرأي الخبراء في مواقع التواصل والسوشيال ميديا، عليكم التعرف على ما يلي، وأخذ الأمر بكثير من الحذر.

 ما الذي يوفره سناب شات للأطفال؟

1 - يسمح سناب شات للأطفال بمشاركة لقطات لصور أو فيديوهات أو نص ورسومات وإرسالها إلى قائمة محددة من الأشخاص من هاتفهم.

2 - يتحكّم الطفل بفترة عرض «اللقطات» التي تستغرق عادةً ثواني معدودة، وهذا ما يغري فضول الطفل لنقله.

3 - لا يستطيع متلقو اللقطات تنزيلها، لكن يمكنهم التقاط «لقطة شاشة» «screenshot» لها وإرسالها إلى الغير، وهنا على أولياء الأمور تحذير أبنائهم من مشاركة صور غير لائقة على وسائل التواصل الاجتماعي.

المخاوف المرتبطة باستخدام سناب شات؟

1 - ما يجذب الأبناء إلى هذا التطبيق هو إمكانية إرسال صور أو فيديوهات مضحكة عن أنفسهم لأصدقائهم مع عِلمِهِم بأن الصور ستختفي في غضون ساعات قليلة، لكن لسوء الحظ، ليس هذا هو الحال دومًا لأن اللقطات قد لا تزول أحيانًا. 

2 - قد يعتقد الأطفال بأن التطبيق يمنحهم خصوصية تامّة، وقد يكونون مندفعين في ما يتشاركوه من صور وفيديو، وهذا غير صحيح.

3 - من المخاوف الأخرى المرتبطة بسناب شات خاصية تحديد الموقع الجغرافي فإذا كان طفلك يستخدم سناب شات، يمكن للمستخدمين الآخرين معرفة مكان وجوده بالضبط.

4 - في كثير من الحالات، يصبح لدى المراهقين هوس بشأن النتيجة التي يسجّلونها في سناب شات والتي تمثّل إجمالي عدد اللقطات التي تمّ إرسالها والتقاطها في Snap streak والذي هو مجموع عدد الأيام التي يتراسل فيها المستخدم مع شخص آخر بشكل متواصل.

اقرأ أيضا نجوى فؤاد تكشف سبب اعتذارها للجمهور بسبب «تيك توك»
 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي