مجلس التعاون الخليجي يرفض المساس بحقوق مصر والسودان المائية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 

أكد وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي في اجتماعهم رفضهم أي إجراء يمس بحقوق مصر والسودان المائية في نهر النيل من قبل إثيوبيا على خلفية مسألة سد النهضة.

اقرأ أيضًا: سامح شكري: ناقشت مع وزير خارجية لوكسمبورج تطورات أزمة سد النهضة | فيديو

وعبر الوزراء، في بيان صادر عنهم، عقب اجتماعهم العادي اليوم الأربعاء 16 يونيو، بالرياض، "عن رفضهم التدخلات الأجنبية في شؤون الدول العربية، مشيرا إلى أنهم يرفضون أي إجراء يمس بحقوق مصر والسودان المائية".

وأكد المجلس الوزاري لدول التعاون الخليجي على أولوية الأمن المائي لجمهورية السودان وجمهورية مصر العربية.

ورحب المجلس بنتائج اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية الذي عقد في الدوحة بتاريخ 15 يونيو 2021م، الذي أكد على أن الأمن المائي لكل من جمهورية السودان وجمهورية مصر العربية هو جزء لا يتجزأ من الأمن القومي العربي، ورفض أي عمل أو إجراء يمس بحقوقهما في مياه النيل.

وأكد المجلس دعم ومساندة دول التعاون الخليجي لكافة المساعي التي من شأنها أن تسهم في حل ملف سد النهضة بما يراعي مصالح كافة الأطراف، وأهمية استمرار المفاوضات للوصول إلى اتفاق عادل، وفق القوانين والمعايير الدولية، في أقرب وقت ممكن.