رئيس الوزراء يبحث زيادة الاستثمارات المصرية السعودية مع مسئولين سعوديين

الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء
الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء

 

التقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الأربعاء، بالدكتور عصام بن سعيد، وزير الدولة عضو مجلس الوزراء السعودي، والسفير أسامة نقلي، سفير المملكة العربية السعودية لدى مصر ومندوب المملكة الدائم لدى جامعة الدول العربية، وذلك بحضور الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية.

وصرح السفير نادر سعد، المتحدث باسم رئاسة مجلس الوزراء، بأن الدكتور مصطفى مدبولي، أكد أن هذا اللقاء يأتي في إطار الجهود المبذولة لدفع وزيادة الاستثمارات بين البلدين، وتعزيز التبادل التجاري، بهدف استثمار حالة الزخم في العلاقات المصرية ـ السعودية التي حققها اللقاء المهم الذي جمع الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بالأمير محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، في مدينة شرم الشيخ، وشهد توافقاً في الرؤى حول العديد من القضايا، وتأكيد حرص الجانبين على تطوير العلاقات المشتركة. 

اقرأ أيضا| الحكومة توافق على تعديل قانون تنظيم الجامعات.. أبرزها «دراسة نظام الساعات»

من جانبه أشار الوزير السعودي إلى أهمية هذه الزيارة التي يقوم بها إلى مصر، باعتبارها مبنية على رؤية استراتيجية من ولي العهد السعودي الأمير محمد سلمان، تستند إلى رغبة حقيقية في دفع الاستثمارات السعودية في عدد من البلدان وعلى رأسها مصر، وفق منهجية واضحة، وبالتالي تشجيع رجال الأعمال السعوديين على دخول السوق المصري في عدة قطاعات، وتعزيز استثماراتهم في السوق المصرية.

وأضاف المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء أن وزيرة التخطيط أشارت خلال الاجتماع إلى العلاقات الوطيدة والاستراتيجية التي تربط بين مصر والمملكة العربية السعودية، موضحة أن لدى الحكومة المصرية تصوراً واضحاً لأهم مجالات التعاون التي يمكن العمل على تطويرها ودعمها في المشروعات ذات الاهتمام المشترك، والقطاعات ذات الأولوية، لافتة إلى حرص الحكومة على بذل كافة الجهود لدفع الاستثمار، وتذليل كافة العقبات التي قد تواجه المستثمرين في مصر. 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي