رئيس وكالة الفضاء المصرية يشارك في فعاليات منتدى الفضاء بالبرتغال

جانب من  المؤتمر
جانب من المؤتمر

 

شارك رئيس وكالة الفضاء المصرية الدكتور محمد القوصي في فعاليات منتدى الفضاء الأوروبى الإفريقي رفيع المستوى، بحضور د خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي .

ويعقد المنتدى بمدينة لشبونة عاصمة البرتغال خلال الفترة من 10 إلى 11 يونيو 2021، والذى تنظمه البرتغال خلال فترة توليها لرئاسة مجلس الاتحاد الأوروبي، ووزارة العلوم والتكنولوجيا والتعليم العالى البرتغالية، وبدعم من المفوضية الأوروبية، بحضور مانيوال هيتور، وزير تكنولوجيا المعلومات والتعليم العالي البرتغالي، ومسئولي مفوضية الاتحاد الأوروبي، والاتحاد الإفريقى، وعدد من وزراء التعليم العالى والعلوم والتكنولوجيا الأفارقة، ودول العالم كسويسرا وألمانيا والنمسا.

وخلال كلمته قدم القوصي خالص التحيات والشكر لدولة البرتغال لتنظيمها لهذا الحدث الهام، ودور هذه المبادرة التي تحث على دعم وتنشيط وتعزيز العلاقات الإفريقية، والأفريقية والأوروبية في مجال تقنيات الفضاء.

وأشار إلى أن بناء شراكة قوية وعادلة في مجال الفضاء سيكون مفيدًا لجميع الأطراف وسيساعد على استقرار البلدان الإفريقية وتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتحسين الحياة لجميع سكان القارة، وان مصر التى شرفت بأستضافة و كالة الفضاء الافريقية لا تدخر جهد في الاستعدادات المطلوبة لذلك وجاري بالفعل انشاء مقر الوكالة بالمدينة الفضائية و تم من تجهيز المقر المؤقت.

وأكد الدكتور القوصي إلى دور مصر الفاعل في مجال الفضاء وسعيها لتفعيل ثقافة الفضاء ونشرها على أوسع نطاق، والذي يظهر أثره في العديد من المشاريع التي تجري بالوكالة وكذلك الأنشطة التعليمية التي تتبناها.

ومن جانبه شدد على أن التعاون في مجال الفضاء مع إفريقيا، يمكن تتحقق الكثير من الاهداف الرئيسية المتعلقة " بالتنمية المستدامة" و "جدول أعمال الفضاء الأفريقي 2063" بطريقة ملائمة، مشيرًا إلى أن مصر تولي أهمية كبرى لتوطيد علاقاتها مع الدول الإفريقية الشقيقة في مجال الأنشطة الفضائية لمواجهة العديد من التحديات.

شاهد ايضا :- في عهد الرئيس السيسي.. تطور كبير يشهده التعليم العالي بقطاع «المـستـشـفيــات الجــامـعيــة»


وأشار القوصي إلى أننا اعتمدنا الكثير من الإجراءات في المراحل الأولى والنهائية لبناء بنية تحتية فضائية قوية في المدارس والجامعات ولتشجيع البحث العلمي فى مصروذلك من خلال العديد من المشاريع التي تخدم كافة الفئات العمرية بمصر وتخدم التوسع في نشر ثقافة الفضاء والأقمار الصناعية وما يستتبعها من نهضة شاملة في هذا المجال.

وفى الختام أكد الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية على أن مصر لن تألو جهدًا في تعزيز التعاون متعدد الأطراف في مجال الفضاء، مشيرًا إلى أن جميع المرافق والبنية التحتية لمشروعات الفضاء متوفرة في مصر، ونحن قادرين على أن نكون شريكًا موثوقًا به، مشيرا إلى تقديم كل الدعم للأشقاء في إفريقيا للاستفادة من تكنولوجيا الفضاء وتطبيقاتها ومؤكدًا أن  وكالة الفضاء المصرية ستقدم دعمها الكامل، والذي يمكن أن يوفر دورات تدريبية سنوية ودرجات تأهيل للطلاب والباحثين الأفارقة.


جدير بالذكر أن المنتدى يهدف إلى مناقشة الموضوعات الخاصة بالفضاء فى ظل التحول الرقمي، وكذلك الموضوعات الخاصة بالأرض؛ بما يسهم فى تعزيز التنمية المستدامة وخلق فرص عمل وتنمية المهارات، إلى جانب تعزيز التعاون الأوروبي الإفريقي فى رصد الأرض، وأنظمة المعالجة وتطبيقاتها.