«شيشة» تعالج الفيروسات والحساسية .. اختراع مصرى

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 

كتب|منى سعيد

توصل المخترع صلاح حسنين لاختراع جهاز لجعل «شيشة التدخين» الضارة بعد تعديلها لجهاز استنشاق نافع ومفيدة للصحة وتعالج الفيروسات داخل الفم والقصبة الهوائية والرئتين وتعالج الحساسية الصدرية، وتساعد في توسيع الشعب الهوائية لمرضى الجهاز التنفسي، وتهدئة تشنجات الشعب الهوائية وإزالة المخاط السميك، وذلك عن طريق استنشاق بخار الأعشاب الطبية المخصصة لذلك. وسوف تستخدم الأعشاب كمهدئ معتدل له خصائص مضادة للأورام وعناصر مضادة لتراكم الدهون في الدم ومنها زيادة مستويات الطاقة في الجسم، وأيضا المساعدة في الوقاية من أمراض السرطان، وتحسين مستويات السكر في الدم. وتعالج الغثيان والصداع النصفي، وارتفاع ضغط الدم. الشيشة الطبية الكهربائية تتكون من بولير تسخين المياه الكهربائي بعد عمل تعديل عليه وذلك بثقب من أعلى لسحب البخار عن طريق أمبوب زجاجي متعرج ليصب في وعاء آخر مغلق لتجميع قطرات المياه الناتجة من عملية التبخير والتقطير حتى لا تدخل قطرات بخار الماء للرئتين،

وهذا الوعاء له فتحة أخرى متصلة بأنبوب زجاجي ينتهي بـ«مبسم» لإستنشاق الهواء المحمل برائحة الأعشاب والزيوت الطبية عن طريق استخدام ماسك «نوبلايزر» خاص باستنشاق الأكسجين لمرضى الصدر أو المصابين بالفيروس ونزلات البرد، كذلك يمكن سحب الهواء عن فم المريض مثل عملية استنشاق دخان الشيشة للمدخنين.الجهاز يمكن استخدامه في جميع المستشفيات والعيادات وفي المنازل أيضاً كذلك يمكن استخدامه في المقاهي والكافيهات بديلاً عن الشيشة الضارة بشرط أن يكون لكل فرد مبسم معقم خاص به.