أخر الأخبار

تجديد حبس صفوان ثابت ورجب السويركي 45 يومًا

رجب السويركي
رجب السويركي

قررت الدائرة الثالثة "إرهاب"، بمحكمة جنايات أمن الدولة طوارئ، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، اليوم الأحد، برئاسة المستشار محمد كامل عبد الستار ، تجديد حبس صفوان ثابت، ورجب السويركي، ٤٥ يوما على ذمة القضية رقم ٨٦٥ لسنة ٢٠٢٠ حصر أمن دولة.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار محمد كامل عبدالستار، وعضوية المستشارين وائل الشيمي ومحمد نبيل، وسكرتارية أحمد صبحي.

اقرأ ايضا|ضبط عاطلين قتلا مسن بطلق ناري بالإسماعيلية 

كانت النيابة وجهت اتهامات الانضمام لجماعة الإخوان الإرهابية وإمدادها بالأموال لتحقيق أغراضها بتغيير نظام الحكم بالقوة، والاعتداء على رجال القوات المسلحة والشرطة ومنشآتهما والمنشآت العامة والإضرار بالاقتصاد القومي للبلاد، والانضمام لجماعة إرهابية وتمويل أنشطتها بملايين الجنيهات، عبر ضخ أموال في حسابات قيادات بالجماعة، بالإضافة إلى تقديم مساعدات عينية تقدر قيمتها بملايين الجنيهات.

جاء حكم محكمة جنح أمن الدولة العليا طوارىء، بحبس السيد رجب السويركي، مالك محلات التوحيد والنور 3 أشهر وكفالة 5 آلاف جنيه لاتهامه بعدم اتخاذ الاحتياطات والاشتراطات اللازمة للوقاية من مخاطر الحريق في محلات التوحيد والنور المملوكة له، وأمر المحكمة بغلق فرع التوحيد والنور بمنطقة حلوان وغرامة مالية قيمتها 30 ألف جنيه، وذلك لإقامة وفتح المبنى والفرع التجاري دون ترخيص، وإلزام المتهم بالمصاريف الجنائية عن تهمة إدارة منشأة تجارية دون ترخيص، حيث كشفت التحريات عدم وجود عمالة مدربة على أعمال الإطفاء داخل السنتر التجاري، مما يعرض حياة المواطنين للخطر، خاصة مع تواجد عدد كبير من العمال والموظفين والمواطنين من مرتادي تلك المحلات على مدار اليوم ما قد يعرض حياتهم للخطر.

جاء الحكم ليعيد للأذهان القضية التي كانت منذ عدة شهور والتي استندت إليه النيابة فيها اعترافات وأدلة تكشف انتماءه لجماعة الإخوان وتمويله للعمليات الإرهابية في القضية التي حملت رقم 865 لسنة 2020، وإلقاء الأجهزة الأمنية القبض عليه، وقررت جهات التحقيق حبسه احتياطياً بتهمة تمويل الإرهاب والانضمام لجماعة إرهابية محظورة أسست على خلاف أحكام القانون.

رجب السيد السويركي من مواليد عام 1945 بمدينة المطرية في محافظة الدقهلية، يمتلك أشهر سلسلة محلات معروفة ببيع الملابس الجاهزة، نال شهرة كبيرة بسبب قضيته التي اتهم فيها عام 2002 بالجمع بين 5 زوجات في وقت واحد، وخلال التحقيقات معه تبين أنه تزوج أكثر من 30 فتاة، غالبيتهم من العاملات بمحلاته، لذلك أطلق عليه لقب «شهريار مصر»، وكما عاقبت المحكمة السويركي بالسجن 7 سنوات، بتهم الجمع بين 5 زوجات والتزوير في قسائم الطلاق والزواج بمساعدة مأذونين شرعيين، ثم تم تخفيف الحكم إلى 3 سنوات بعد الاستئناف.

قام السويركي في عام 2009 الذي بدأت الاتهامات تلاحقه بانتمائه لجماعة الإخوان وتوظيفه أموال الجماعة في فروع محال الملابس، بتغيير اسم سلسلة فروعه في تحايل قانوني للتهرب من الضرائب، وعام 2015 برأته المحكمة من تهمة إهانة علم مصر بعدما اتهمه أحد المواطنين ببيع أحذية رسم على نعالها علم البلاد.

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي